الأولى  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

الداخلية السعودية أعلنت تنفيذ حكم القتل قصاصا في المحكومين عليهم في 12 منطقة باستثناء جازان

الإعدام لـ 47 مداناً بالإرهاب في السعودية

2016/01/02   10:16 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
نمر باقر النمر .. فارس آل شويل
  نمر باقر النمر .. فارس آل شويل

السعودية: الفئة الضالة انتهكت الحرمات واستهدفت زعزعة الأمن
التنفيذ تم داخل السجون بالرصاص والسيف في 12 منطقة باستثناء جازان
تمكين كل محكوم من كتابة وصيته
تنفيذ حكم القصاص في الدفعة الثانية من المحكوم عليهم بالقصاص شرعاً سيتم قريبا
العدل السعودية: محكمة الاستئناف نقضت 4 أحكام بالإعدام
مفتي السعودية: تنفيذ الأحكام الشرعية.. «رحمة للعباد»
الإمارات: نؤيد ما تتخذه المملكة من إجراءات رادعة لمواجهة الإرهاب
البحرين: لا نقبل بأي شكل التعقيب والتدخل في أحكام قضاء السعودية


نفذت السعودية أمس أحكام إعدام بحق 47 شخصا مدانين بـ "الارهاب" بينهم جهاديون مرتبطون بتنظيم القاعدة ورجل الدين الشيعي نمر باقر النمر.
وقالت وزارة الداخلية السعودية في بيان رسمي ان المحكومين هم 45 سعوديا ومصري وتشادي، اعدموا في 12 مدينة في المملكة. وقد صدرت عليهم احكام بالاعدام كما تقول السلطات في قضايا عدة وخصوصا لتبنيهم الفكر "التكفيري" المتطرف والالتحاق "بمنظمات ارهابية" وتنفيذ "مؤامرات اجرامية".
وقال الناطق باسم وزارة الداخلية السعودية منصور التركي ان «التنفيذ تم داخل السجون». وردا على سؤال عن كيفية التنفيذ قال التركي «في بعض المناطق بالسيف ومناطق اخرى رميا بالرصاص» مضيفا «تم تمكين المحكوم عليهم بكتابة واثبات وصاياهم».
من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة العدل السعودية، منصور القفارى، إن جرائم الإرهاب من الجرائم المعقدة والتى تتطلب البحث عن الأدلة والوصول إلى الحقائق والعدالة، مضيفًا: «أن الطبيعة الخاصة لهذا النوع من الجرائم كان الداعى لمحكمة خاصة للنظر فى هذا النوع من الجرائم، وبالتالى تم إنشاء نوع من المحاكم الخاصة بالإرهاب».
وأضاف القفارى أن المحكمة المتخصصة تتولى النظر فى جرائم الإرهاب، لافتا أن هذه المحاكم أنشئت طبقًا للقواعد النظامية المتبعة لضمان تحقق العدالة وبشكل ناجز وسريع.
ومن جانبه، قال المفتي العام للسعودية، الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، إن الأحكام الشرعية الصادرة لا لبس فيها لافتا إلى أن تنفيذها يعتبر "رحمة للعباد" وذلك على خلفية إصدار المملكة لأحكام بقصاص 47 متهما منهم رجل الدين الشيعي المعارض، نمر النمر.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية تصريحات آل الشيخ التي أدلها بها للتلفزيون السعودي: «إن تنفيذ الأحكام الشرعية في 47 من الجناة، استندت على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وأن في ذلك الحرص على الأمة واستقامتها واستقرارها والدفاع عن أمنها وأموالها وأعراضها وعقولها».
وتابع قائلا: «ما سمعناه بياناً كافياً شافياً ووافياً، استند على الكتاب والسنة في الحرص على الأمة واستقامتها واستقرارها والدفاع عن أمنها وأموالها وأعراضها وعقولها، ثم ذكر آراء العلماء واجماعهم على هذه القضية، وأن هذا من الضروريات التي جاء الإسلام بها للمحافظة عليها وهي: الدين والنفس والعرض والعقل والمال، ثم بين نتائج تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية وأن في تنفيذها رحمة للعباد ومصلحة لهم وكفاً للشر عنهم، ومنع الفوضى في صفوفهم».
وأضاف: «هذه الأحكام شرعية لا لبس فيها، فهذه حدود الله لا يميز فيها أحد عن أحد، بل هي على الجميع كما قال صلى الله عليه وسلم -إنما أهلك بني إسرائيل أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق فيهم الفقير أقاموا الحد عليه، وأيم الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها- وأن فيها عدل وإنصاف ورفع للظلم وتحقيق للأمن».
من جهته اكد محمد النمر شقيق رجل الدين الشيعي ان اعدام شقيقه "سيثير حفيظة الشباب"، مشيرا الى ان الشيخ النمر "كان له موقعية كبيرة ومتميزة وتأثير على الشباب". واضاف «نتمنى ان تكون حركة احتجاج سلمية، نرفض العنف والاصطدام بالسلطة كما رفضها الشيخ الشهيد».
من جانب اخر اكدت البحرين تضامنها مع السعودية ووقوفها الى جانبها «في كافة ما تتخذه من اجراءات رادعة ولازمة لمواجهة العنف والتطرف» وذلك في بيان نشرته وكالة الانباء البحرينية الرسمية.
وحذرت وزارة الداخلية البحرينية في بيان انها ستتخذ «كافة الإجراءات القانونية اللازمة تجاه أي إساءة أو تعاط سلبي من خلال بيان أو تصريح بشأن تنفيذ الأحكام القضائية التي صدرت في المملكة العربية السعودية الشقيقة، باعتبار ذلك يشكل إثارة للفرقة والفتنة وتهديدا للسلم الأهلي».
في الاطار نفسه اكد وزير الخارجية الاماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان «تاييد دولة الامارات الكامل ووقوفها الراسخ والمبدئي مع المملكة العربية السعودية الشقيقة في ما تتخذه من اجراءات رادعة لمواجهة الارهاب والتطرف» بحسب بيان نشر على وكالة الانباء الاماراتية.
وبين الذين تم اعدامهم السبت ايضا محكومون بعمليات اسفرت عن سقوط قتلى تبناها تنظيم القاعدة في 2003 و2004 وبينهم مصري وتشادي. وتضم اللائحة ايضا فارس آل شويل الذي كانت وسائل اعلام سعودية قدمته على انه رجل دين في تنظيم القاعدة في المملكة حيث اوقف في اغسطس 2004.
وكانت السعودية انشأت في 2011 محاكم خاصة لمحاكمة عشرات السعوديين والاجانب المتهمين بالانتماء الى تنظيم القاعدة والمشاركة في سلسلة اعتداءات اسفرت عن سقوط اكثر من 150 قتيلا في المملكة بين 2003 و2006.
وكان فرع تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية حذر في الاول من ديسمبر السعودية من اعدام عدد من المحكومين بتهم الارهاب والانتماء اليه. وهي اول احكام بالاعدام تنفذ في 2016 في المملكة المحافظة.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1257
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top