مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

كلمة في حق الوزيرة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة

بدر عبدالله المديرس
2015/11/04   11:33 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



نتحدث هنا بكلمة حق نقولها بأمانة وصدق ونشيد بافتخارنا بالمرأة البحرينية شقيقة المرأة الكويتية التي شقت طريق مسيرتها العلمية وثقافتها وتواجدها في مختلف الفعاليات العالمية والتي تمثلها الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة في مملكة البحرين الشقيقة ونسجل التهاني والتبريكات لمملكة البحرين لنيل مبني جناح (آثار خضراء) لمملكة البحرين كثاني أفضل مبنى وفق الشروط المعمارية عن فئة الهندسة المعمارية في المعرض العالمي في إكسبو ميلانو 2015 بالحصول علي الجائزة الفضية لسبق نحو 50 جناحا وطنيا وذلك بالترويج للتراث الثقافي الزراعي الفريد لمملكة البحرين الشقيقة .
إن هذا الفوز ونيل هذه الجائزة العالمية لم يأت من فراغ ولم يأت بالصدفة ولم يأت بفوز بالقرعة ولا من باب الحظ وإنما وراء ذلك العمل المميز وهذه المشاركة الإيجابية في إكسبو ميلانو 2015 امرأة بحرينية خليجية من أسرة آل خليفة الكرام متسلحة بالعلم والمعرفة والثقافة والحاصلة علي درجة الماجستير في التاريخ السياسي من جامعة شيفلد في انجلترا وشغلت مناصب قيادية رفيعة في بلدها فكانت وكيل مساعد للثقافة والتراث الوطني في وزارة الإعلام ووزيرة للثقافة والإعلام كأول وزيرة للإعلام والثقافة في دول مجلس التعاون الخليجي العربي .
وتتقلد حاليا منصب وزيرة الثقافة منذ عام 2010 بعد صدور مرسوم ملكي بتعديل مسمى وزارة الثقافة والإعلام ليصبح وزارة الثقافة وإنشاء هيئة تسمى هيئة شئون الإعلام ، كما تقلدت مناصب رفيعة وعديدة مثل رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار ، كما تم اختيارها كرئيسة للجنة التراث العالمي باليونسكو في دورتها الخامسة والثلاثين ، كما أنها فازت بلقب الشخصية الإعلامية الخليجية عام 2010 ، كما أن الشيخة مي بنت محمد آل خليفة قد حصلت على العديد من الأوسمة والجوائز المحلية والعربية والعالمية أدرجت في سيرتها الذاتية ، كما أنها كاتبة وباحثة في مجال التاريخ إلى جانب مؤلفاتها العديدة التي تتحدث عن شخصيات بارزة ومميزة في بلدها وبلدان أخري .
لذلك بالفعل الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وجه مشرق ومضيء للمرأة البحرينية التي شقت طريقها في مختلف المجالات والفعاليات وأثبتت وجودها بثقافتها وعلمها وبروزها الإعلامي وما الفوز في إكسبو ميلانو 2015 الذي أفرح مملكة البحرين الشقيقة وأفرحنا نحن أبناء دول مجلس التعاون الخليجي العربي إلا ثمرة جهد متواصل من أبناء مملكة البحرين نساءا ورجالا شابات وشبان عملوا بجهد واجتهاد وبحسهم الوطني وإخلاصهم بعملهم ولبلدهم وقيادتهم الحكيمة قبل وأثناء المشاركة في إكسبو ميلانو 2015 وأثمر هذا الجهد كله بالفوز العالمي المميز لمملكة البحرين الشقيقة .

لذلك تستحق الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة في مملكة البحرين الشقيقة أن نسجل كلمة حق وإشادة بحقها وأنها فعلا المرأة المناسبة في مكانها المناسب وفي العمل المناسب في التخصص الذي برزت فيه بثقافتها الإعلامية والتراث الوطني وبحسها الوطني بالمحافظة على هذا التراث وإبرازه بالترويج في واحدة من أكبر التظاهرات الدولية والذي زاره أكثر من مليونين ومائتي ألف زائر.

لذا كانت المفوض العام لجناح مملكة البحرين الشقيقة وزيرة الثقافة الشيخة مي بنت محمد آل خليفة في إكسبو ميلانو 2015 علامة بارزة في نجاح هذا الجناح تستحق الإشادة بها وإلى إدارتها الناجحة في عملها وزيرة في حكومة بلدها مملكة البحرين الشقيقة والتي نتمني لها دوام الأمن والأمان وسلامتكم .
بدر عبد الله المديرس

al-modaires@hotmail.com
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

607.9994
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top