مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

وزارة الإعلام تبيع الأوهام!!

أحمد بودستور
2015/10/11   12:03 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



هناك من يضع العربة قبل الحصان ويريد ان تسير العربة أو القافلة وفي الحقيقة ان النتيجة ستكون عكسية ﻻن العربة ستنقلب ولن تصل إلى المكان الذي تقصده وتحقق الهدف المطلوب وهو ماتقوم به وزاره اﻻعلام عندما تصب اﻻهتمام علي المشاركه في اكسبو ميلانو 2015 وتستعد له منذ سنة 2011 وتصرف عليه اكثر من 10 ملايين دينار وهي ﻻ تشارك في جهد بتنشيط السياحة في الكويت سوي ان هناك ادارة مسؤولة عن السياحة في الوزارة بعد ان كان هناك وكيل مساعد لشؤون السياحة في الوزارة سابقا وهي السيدة نبيلة العنجري التي قدمت استراتيجية متكاملة لوزارة للسياحة ولكنها لم تر النور وقد تم نقل تبعية السياحة لوزارة التجارة فترة من الزمن ثم نقلت مرة أخرى لوزارة اﻻعلام وتحويلها ﻻدارة وقد يتم تحويلها لقسم في المرجلة المقبلة ﻻنه ليس هناك خطة او حتي قناعة بالسياحة بالكويت.

معرص اكسبو ميلانو يستمر ستة شهور ويتشدق المسؤولين على جناح الكويت في المعرض ان عدد الزوار يوميا بلغ 11 الف زائر وان العدد وصل حتي اﻻن إلى مليون ونصف المليون زائر وطبعا لم يبق أحد من كبار المسؤولين في الكويت والشخصيات المهمة اﻻ تم توجيه له دعوة لحضور المعرض ويتقدمهم سمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك الذي زار ايطاليا ووقع مذكرة تفاهم لشراء طائرات مقاتلة بسعر 9 مليارات دوﻻر والمفروض طبعا العكس وهو ان يتم تسويق منتجات كويتية في معرض اكسبو ميلانو في ايطاليا .

ان الهدف من هذه المعارض العالمية ليس هو الشو اﻻعلامي ولكن تسويق البلد سياحيا وتجاريا وفي كل المجاﻻت ولكن التركيز فقط علي البهرجة اﻻعلامية ﻻن الكويت غير مهياة سواء سياحيا وفي كل المجاﻻت ونحن نريد فقط ان نضرب مثل بسيط علي ذلك وهو ان واجهة الكويت وهو المطار سوف ينسف الصورة الوهمية التي رسمتها وزاره اﻻعلام عن الكويت في المعرض وانا اجزم ان اي سائح او حتي مستثمر عندما تطا قدمه مطار الكويت سوف يفكر بقطع رحلته والرجوع الي بلده ﻻنه بكل بساطة مطار يفشل ويعطي انطباع سئ عن الكويت لدرجة ان حتي الحمامات في المطار مكسرة وفي وضع يرثي له .
ايضا لو قرر السائح او المستثمر الدخول للكويت سوف ينصدم اكثر فليس هناك اوﻻ فنادق راقية او اماكن سياحية ماعدا بعض الموﻻت التي صرف عليها القطاع الخاص وليس هناك سوق تراثي اﻻ سوق المباركية وقد صرح قبل ايام سعادة محافظ العاصمة تابت محمد انه طلب من البلدية تخصيص اماكن للحمامات في السوق ﻻن الحمامات الموجودة ﻻتصلح ولم يتلق اي رد من البلدية وهنا اود ان اذكر وزير اﻻعلام الشيخ سلمان الحمود بسوق اﻻحمدي الذي تم تسويره منذ اربع سنوات من قبل المجلس الوطني للثقافة والفنون واﻻداب الذي هو رئيس مجلس ادارته ان السوق ﻻيزال علي طمام المرحوم وكان الأجدر صرف الملايين التي صرفت علي معرض اكسبو لترميم السوق.
ﻻنريد ان نتكلم عن اهتمام الوزاره بالمتاحف واﻻثار التي كثير من السواح اﻻجانب يتطلع لزيارتها عندما يزور اي بلد فنجد حتي في المملكة العربية السعودية هناك هيئة عامة للسياحة واﻻثار ونحن عندنا فقط ادارة لذر الرماد في العيون.
اما عن اﻻستثمار الذي ذكر رئيس جناح الكويت في المعرض انه تم توقيع عقود بالمليارات مع شركات عالمية ونقول ان هؤﻻء المستثمرون سوف يصدمون بالدورة المستندية التي تحتاج لسنوات ﻻقرار اي مشروع علاوة علي ان المستثمر يحتاج لكفيل والروتين الحكومي القاتل الذي يدفن اي مشروع ناجح .

المعرض القادم سيقام في دبي وهو مايسمي باكسبو دبي 2020 وطبعا دبي كانت تستعد لهذا المعروض من اللحظة التي اعلن عن فوز دبي بتنظيم اكسبو 2020 بل ان البنية التحتية متوفرة في دبي فلديها مطار عالمي وشبكة طرق ومترو وترام وفنادق واماكن سياحية بل ان ادارة المعرض اعلنت منذ اﻻن عن خصم 25% علي كل المشتريات والخدمات وكذلك اسعار تذاكر الطيران وهي تتوقع ان يزور المعرض 25 مليون سائح من مختلف الدول .

مانريد ان نقوله لوزارة اﻻعلام ان العبرة ليست في المشاركة في هذه المعارض العالمية لكن العبرة في تهيئة بيئة سياحية واستثمارية في الكويت حتي تنطبق الصورة التي ترسمونها في اذهان زوار المعارض مع الواقع الموجود في الكويت من المطار الي المتاحف واﻻماكن السياحية علاوة علي البيئة التي تسهل وتشجع علي اﻻستثمار واﻻ فانكم تبيعون الوهم .

أحمد بودستور
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

402.9992
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top