مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

شركات وهمية أم حكومة وهمية !!

أحمد بودستور
2015/10/04   12:41 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



هناك حكمة صينية تقول ( من الصعب أن تقبض على قطة سوداء في غرفة مظلمة ) وهي رد على التصريح الناري الذي أطلقته وزيرة الشؤون اﻻجتماعية والعمل وزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح قبل أيام حيث قالت إنها ستلاحق الشركات الوهمية حتى ﻻيبقى في الكويت شركة منها وإنها ( ستقصب الفساد قصبا ) حتى تطهر سوق العمل منه . هذا التصريح سمعناه من كل وزير يتولى حقيبة وزارة الشؤون وتكون النتيجة أن يطير الوزير وتبقى الشركات الوهمية بل الأنكى من ذلك أن يرتفع سعر التأشيرة إلى الضعف ويزيد عدد الوافدين والعمالة الهامشية وتجار الإقامات هم الذين يقصبون الوزير وليس العكس لإنهم أشبه بالوهم أو بيض الصعو نسمع عنهم وﻻنراهم رغم أن الحكومة تعرفهم باﻻسم لكن أسماءهم خط أحمر ﻻيمكن الكشف عنه . الغريب أن تتكلم الوزيرة عن الشركات الوهمية وهي عضو في حكومة وهمية تبيع الوهم للمواطنين حتى تغطي على فشلها ونريد أن نضرب بعض الأمثلة على تلك الأوهام .
الحكومة ممثلة بوزير المالية تعلن عن عجز في الميزانية قدره 8 مليارات دينار وتقرير البنك الوطني يقول أن هناك فائض قدره 3 مليارات دينار والحكومه تطلق الكذبة وتصدقها لأنها تريد أن تبيع سندات حكومية حتى تستفيد البنوك والتجار من فوائد السندات ونسيت أن الحكومة أن عليها أن تأخذ موافقة مجلس الأمة وأن الكثير من أعضاء مجلس الأمة يرون أن السحب من اﻻحتياطي لتغطية العجز إن كان هناك عجز هو أقل كلفة على المال العام .
وزير اﻻسكان ياسر أبل يبيع الوهم على المواطنين تارة إنه سوف يوزع 12 ألف وحدة سكنية سنويا واتضح أن أكثرها على المخطط وتارة أن هناك حل كوري يتمثل في شركات كورية سوف يتم التعاقد معها وهناك منظور اسكاني جديد لحل القضية اﻻسكانية خلال خمس سنوات ونحن نتحداه لو استطاع حلها خلال 10 سنوات لأنه كل هذه الحلول هي مجرد وهم .
وزير الصحه د. علي العبيدي أيضا أوهم المتقاعدين بتطبيق نظام للتامين الصحي وكان آخر تصريح هو أن مجلس الوزراء سوف يوقع على بطاقات التأمين الصحي بتاريخ 18 سبتمبر الماضي وطبعا مر اليوم وﻻحس وﻻ خبر واتضح أن الوزير يبيع الوهم على المتقاعدين رغم أن القانون تم التصويت عليه في مجلس الأمة والكرة الآن في ملعب أعضاء مجلس الأمة حتى يحولوا هذا الوهم إلى حقيقة. إن مايؤكد أن هذه الحكومة وهمية أن فيها وزير وهمي يدير أربع وزارات وتقاعد من عمله في مؤسسة الخطوط الكويتية بتاريخ 1/5/2002 بناء على تقرير من المجلس الطبي يثبت أن حالته تندرج تحت مفهوم العجز الدائم عن الكسب بنسبة تزيد عن 50% يعني تقاعد طبي والمفروض أن ﻻيزاول أي عمل حكومي قانونيا ولكنه يدير 4 وزارات هم البلدية والكهرباء والماء والأشغال والمواصلات فهي حكومة عاجزة بنسبة أكثر من 50 % والمفروض أن تحال للتقاعد الطبي لأنها عاجزة عن العمل ولكنها تعيش في وهم أنها قادرة على العطاء والصحيح أنها قادرة على بيع الوهم على المواطنين .

أحمد بودستور
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

250.2398
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top