مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

النيابة منعت، و شبكات التواصل إشتعلت...!!

حسن علي كرم
2015/08/24   09:54 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



كانوا محقين ، لا ريب ، الذين دعوا الجهات الأمنية و التحقيقاتية ألى ضرورة الأسراع بغلق ملف قضية خلية العبدلي و كشف المتورطين فيها ، فما أن أصدر النائب العام المحامي ضرار العسعوسي قرار المنع البات عن نشر أية معلومات عن القضية حتى أشتعلت وسائل الاتصالات و الهاشتاقات و هات يا إشاعات و الأخبار الكاذبة أو المسربة و المبالغات زائداً عليها البهارات اللازمة بقصدالأثارة و دفع المزيد من التشكيك وتلطيخ سمعة شخصيات عامة و آخرين لا هم بالطحين و لا هم بالعجين و لكن زجت بأسمائهم ألا اللهم لشيئ في نفوس المروجين ...!!!
صارت ما تسمى الهواتف الذكية سلاحاً ذو حدين ، بل سلاح قاتل أخطر من الاسلحة الكيماوية و النووية ، فأنت ببضعة كلماتٍ غير مسؤولة تكتبها ثم بالضغط على زر الإرسال قد تدمر حياة أنسان شريف ، أو قد تبرؤ مجرماً أو قد تضيع أسرة كاملة ، هذا الجهاز الملعون يجب وضع حدودٍ أخلاقية آمنة لأستخداماته ، و ألا فسنكون جميعنا ضحاياه ، مراهقون و جهلة و حمقى و مستهترون و أطفال و أميون و أشباه الأميين هؤلاء الفئة الأكبر و الأكثر استخداماً لهذا الجهاز الأكثر خطورة في حياتنا اليومية . لا أريد أن أشطح كثيراًبهذا الموضوع فليس هو موضوعنا بقدر ما أشعر
أننا غدونا أسارى لآلةٍ أبليسية خبيثةٍ لا أقل خبثاً من خبث أبليس الذي ضحك على أبوانا آدم و حواء و أخرجهما من الجنة و تركهما عاريين يصفقان من ورق الجنة ليوارى به سوءأتهما ، و الأن عُدنا نحن أحفاد آدم بعد الملايين من السنين لتنكشف لا سوءاتنا و حسب بل ما تحت جلودنا أيضاً ، أنها مصيبة من مصأئب الدهر بل لعلها كارثة و علامة من علامات آخر الزمان الذي تزداد فيه الفتن و يزداد فيه الجور و الأحن
و الظلم ...
و بالعودة ألى أساس الموضوع ، فأقول ينبغي سرعة أنهاء التحقيقات و كشف أسماء المتورطين بالخلية حتى لا يؤخذ البرئ بجريرة المذنب و حتى تخرص الالسن الفاجرة التي تسعى لأضرام الفتن و ترويج الأشاعات ، بل لعلي أتعجب كيف تتجاهل الجهات الأمنية أو تغض عما يروج من الأخبار و الصور و مقاطع الفيديو عن القضية عبر الهواتف و أجهزة التواصل الأخرى من داخل البلاد و تأتينا من الخارج أيضاً ، فالخطر الأمني لم يعد قاصراً على إنسان بل لعل الأجهزة الناقلة عبرالفضاء المفتوح باتت أخطر و أكثر شراسةً و فتكاً و إرعاباً من الانسان ...
سارعوا بالتحقيقات و سارعوا بكشف الحقاىق و الأسماء و أقطعوا الطريق أمام مثيري الإشاعات و الفتن و لتكن الشفافية هي المرآة العاكسة لحقيقة القضية ...
حسن علي كرم
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

410.0016
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top