مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

آن الأوان

حكاية تاجر كويتي في متجر انجليزي

د.عصام عبداللطيف الفليج
2015/05/26   10:02 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
writer image



قبل اكثر من عقدين من الزمن، دخل رجل أعمال كويتي سوبر ماركت صغير في بريطانيا، وعندما اتجه الى الصندوق لدفع حساب مشترياته، وجد عند الكاشير صندوقاً صغيراً مكتوباً عليه «تبرع لبناء المسجد»، فسأل البائعة الآسيوية عن المسؤول عن المسجد، فأوصلته به مباشرة عبر الهاتف، فطلب منه التاجر الكويتي ان يطلعه على مكان المسجد، وذهبا في الموعد المحدد الى الأرض المخصصة لبناء المسجد، وعرض عليه المسؤول كافة المخططات والتراخيص اللازمة، وذكر له التفاصيل والمعلومات الشاملة، وأخيرا التكلفة الاجمالية للبناء، والتكلفة التفصيلية للمرافق، على اعتبار انه قد يساهم بجناح او مكتبة او غير ذلك من مرافق المسجد، فقال له الكويتي: «أنا سأتكفل ببناء المسجد كاملاً»، فوقع ذلك الخبر كالصاعقة المفرحة للمرافقين الآسيويين.
وبُني المسجد بحمدالله.
ذلك الرجل الذي طلب عدم نشر المعلومة في وقتها، وطلب مني عدم ذكرها في برنامجي التلفزيوني «سفراء الخير»، واعتذاره عن اللقاء، هو العم جاسم محمد عبدالمحسن الخرافي رحمه الله.
لقد تعددت أعماله الخيرية داخل وخارج الكويت بلا حدود، وكثير منها مشاريع نوعية وليست تقليدية، ولديه ادارة خاصة فقط للأعمال الخيرية، فجزاه الله خيرا على كل ما قدم لنفسه، لأن ما قدمه للآخرين سيعود عليه بالخير، فهو قدم لنفسه، وقد سبقه ذلك العمل الى الجنة باذن الله.
٭٭٭
«من أراد صفاء قلبه، فليؤثرِ الله على شهوته.
القلوب المتعلقة بالشهوات، محجوبةٌ عن الله بقدر تعلقها بها».
الامام ابن القيم (الفوائد).

د.عصام عبداللطيف الفليج
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

391.9135
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top