إغـلاق الوطـن  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

كلمة الوطن

كلمة شكر مستحقة لأبناء دار الوطن

2015/02/14   10:25 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
كلمة شكر مستحقة لأبناء دار الوطن



كلمة شكر وتقدير واعتزاز نخص بها اليوم.. الأبطال الذين يعملون في «دار الوطن للصحافة والطباعة والنشر»، هؤلاء الشجعان الذين يواجهون اليوم ظروفاً بالغة الصعوبة مع غيابهم القسري عن مقر عملهم بسبب قرار الإغلاق الظالم والتشميع غير المستحق الذي مارسته الحكومة بصلف مع «الوطن».
بعد تلك السنين في المبنى الفسيح العريق الذي يتصدر شارع الصحافة، صار المكان مجرد زاوية صغيرة في جزء محدود من مبنى..
وبعد أقسام الكمبيوتر بقطاعاتها المختلفة التي كانت مسخَّرة للعمل من صيانة وتصميم وتطوير وإخراج وصف، صارت العملية كلها تُنجز عبر بضعة أجهزة لا تتعدى أصابع اليد الواحدة وبأسلوب بسيط.. بل بدائي أحياناً.
وبعد كل تلك السنين الطويلة من العمل، التي كانت تفتح للزملاء أبواب الأخبار بسهولة في مختلف الجهات، صاروا اليوم يكتشفون بعض المسؤولين على حقيقتهم.. فبعضهم رجال يحترمون أنفسهم ولا يتخلون عن مسؤولياتهم.. والبعض الآخر سرعان ما ركب الموجة وحاول التنصل والتفكك من الارتباط بعدما كان مستعداً لأن يذل نفسه من أجل نشر صورة هنا.. أو خبر هناك.
زملاؤنا لم يتخلوا عن مسؤولياتهم أبداً.. لم تكسر عزيمتهم صعوبة الظروف ولم تفت عضدهم القوي كل الرسائل المرعبة التي يحرص المتآمرون على ايصالها اليهم.. لم يسألوا عن اوضاعهم بل عن اوضاع «الوطن»، ولم يأبهوا لما يواجهونه بل جلّ تركيزهم على ما تواجهه «الوطن»، ليس لأن «الوطن» مجرد مكان عمل يعملون فيه.. ولكن لأن «الوطن» بيتهم ومكانهم.. فيه أهلهم وأصدقاؤهم.
من يعمل مع رجال ونساء من هذا النوع المحترم المحترف لا يقلق ابدا.. من غدر الزمان ولا من تكالب الاعداء، فهؤلاء الزملاء هم السند والعون.
بيَّض الله وجوهكم يا زملاء.. وسوَّد الله وجوه كل من تآمروا علينا.. ولن نعرف اليأس او الاستسلام ما دام صاحب السمو أمير البلاد أميرنا.. ومادام في القضاء رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه.

الوطن


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

95.0027
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top