مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

يا معود

«مصخرة» شاطئ الخليج!

عبدالله محمد الصالح
2015/01/07   09:36 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



أمارس رياضة ركوب الدراجة الهوائية «القاري» في ثنايا الأسبوع٬ فأقطع المسافة من المركز العلمي في رأس السالمية الى سوق شرق٬ بمعنى آخر أتنفس جمال الكويت من خلال هذه الجولة على شاطئ الخليج الذي رأيت فيه من المشاهد ما لم أتخيل حدوثه في بلد يعج بالمساجد٬ وأصحاب اللحى٬ وكل الشعائر الدينية الظاهرة للعيان بلا خجل!
يتشكل شاطئ الخليج من تجمعات مختلفة٬ بداية من المركز العلمي حيث يمارس فيه رياضة المشي٬ وعند الشاطئ ترى الأحباب يتهامسون عن الحب٬ وهم متحفظون في لمساتهم وايماءاتهم كون المكان لا يخلو من المارة.وعند نهاية المركز العلمي يوجد تجمع لأصحاب الكلاب٬ كل يأتي بكلبه يلاعبه٬ ويداعبه٬ ولله الحمد أنها اقتصرت على الكلاب ولم نتطور بعد الى النمور.وعند قاعة سلوى قرب المارينا يتجمع المراهقون والمراهقات من هواة رياضة «السكيت بورد»٬ والدراجة الهوائية٬ وكرة السلة٬ وهم من مختلف الجنسيات ويغلب عليهم طابع مخرجات المدارس الأجنبية.
والمصخره تبدأ من موقع آخر ترى فيه ممارسات غير قانونية٬ فمثلا رأيت بأم عيني الشواء بل القدور تطبخ وهو مخالف للقانون٬ ومؤذ جدا لرواد الشاطئ، وبالقرب من الجزيرة الخضراء تجمعات خادشة للحياء٬ وأقسم بآيات الله أنني في كل مرة أراها٬ ورواد المكان يعلمون أنه ملاذهم الآمن فلا شرطة ولا انكار منكر والوضع «زلاطة».ان كنتم تبحثون عن القبل٬ والفتاة تجلس في حضن الشاب٬ والايماءات الاباحية فهي موجودة بكل تفاصيلها.ودائما ما ترى تجمعات بعض أصحاب الدراجات النارية وهم يقومون بأفعال مشينة بصحبة فتيات تتجمع فيهن كل صفات القبح من ملبس ومنظر وتصرف!
شخصيا أريد تطبيق القانون دون الحجر على حرية الآخرين.فان كان القانون يسمح بالأفعال المشينة على الشاطئ فأنا أعتذر عن تطفلي٬ وان كان ما ذكرته مخالفا للقانون فمن حقي ان أطالب بتطبيقه وأناشد وزارة الداخلية بممارسة دورهم في حفظ مجتمعنا من تصرفات مسيئة.فمن غير المقبول ان يحرم أفراد المجتمع من التنزه على شواطئنا فقط لوجود أشباه رجال بصحبة فتيات وهم يعيثون فسادا جهارا.فان لم تتدخل الدولة في فض مثل هذه التجمعات السيئة فهذا يعني أنها مقبولة٬ ومع مرور الزمن تصبح عادة٬ وعندها يكثر الخبث فنحرم من الغيث والخير ورضى الرحمن.
أحيانا أفكر بتوثيق مثل هذه المشاهد في فيديو مع طمس الوجوه طبعا ومن ثم نشره في التواصل الاجتماعي وحث الناس على ممارسة مثل هذه الأفعال حتى تتحرك الداخلية في وضع نقطة أمنية هناك فننتهي من هذه الظاهرة السلبية٬ صدقوني ان لم تتحرك وزارة الداخلية فأنا من سأقوم بانتاج هذا الفيديو وقد أعذر من أنذر..يا معود؟!

عبدالله محمد الصالح
www.abdullahalsaleh.com
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

406.25
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top