مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

محطات

كامل العوضي.. والمطالبة بحل لمن باع منزله

عبدالله النجار
2014/12/05   09:21 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image

قضاء أكثر من 3 شهور في تركيا يحرم المسافر من العودة إليها مدة 5 سنوات!


حسنا فعل النائب كامل العوضي عندما تصدى لتصريح السفير الهندي الذي طالب أي كويتي يرغب في استقدام خادمة من بلده وضع كفالة 750 دينارا! النائب العوضي وهو العالم بأمور العمالة المنزلية نظرا للخبرة المتراكمة لديه عندما كان مديراً عاماً للهجرة تصدى للسفير كون طلبه يخالف الدستور الكويتي الذي يرفض مثل هذه الطلبات من أية سفارة فقوانين الكويت هي التي تفرض نفسها وليست تعليمات أو طلبات من سفير هو ضيف عليها! وكان يفترض ببقية النواب ان يقفوا وقفة جادة مع النائب العوضي في وجه تصريحات السفير الهندي حتى لا يقوم سفير أية دولة بفرض مطالبه ويصدر تعليمات تخالف قوانين البلد الذي يعمل به كالكويت مثلا.
كما ان النائب العوضي يحس بمعاناة الاسر الكويتية ذات الدخل المحدود كون المبلغ الذي حدده السفير الهندي كبيراً مقارنة برواتب الكثير من الكويتيين وخاصة المتقاعدين فتحية لهذا النائب والنواب الذين وقفوا معه لان هذا هو المطلوب من ممثلي الامة ليحموا الشعب ويدافعوا عن مصالحه ويضعوا القوانين الملائمة له ويراقبوا من يحاولون المساس بها.
٭٭٭
اسمع هذه الايام تصريحات لعدد من الاعضاء عن وجوب ايجاد البديل لمن باعوا منازلهم ومساعدتهم! اسأل هؤلاء النواب ومن اجبر هؤلاء المواطنين ليبيعوا بيوتهم! ثم هل باعوها ببلاش أم حصلوا على قيمتها ووضعوها في البنوك! حلوة هذه الحركة أبيع بيتي ثم اطالب بمنحي منزلاً آخر أو توفير البديل عن بيتي المبيع ووجوب مساعدتي وايجاد حل لمشكلتي! ان كان هؤلاء باعوا منازلهم و«لعبوا» بالفلوس مثل الخسارة في البورصة أو لتسديد ديونهم فهذه مشكلتهم وليست مشكلة الدولة! بعض النواب لا عمل لديهم باستثناء المطالبة بين الحين والآخر بالدفع والدفع والدفع ولا تهمهم الكويت مفضلين المكاسب الانتخابية وتوفير الاصوات ليوم الانتخابات ودائما مطالبهم تتعلق بالاموال وتوفير كل شيء ببلاش! وان كان المقصود بتوفير البديل وايجاد الحلول لمن باعوا بيتوهم لان هؤلاء باعوها بأسعار رخيصة ثم ارتفعت اسعار المنازل ولا يستطيعون شراء بيوت جديدة بسبب الغلاء فان هذا الوضع لم يحدث فجأة لان العقار كان يتصاعد وبالتالي لا يفترض ان يبيعوا في هذا الوقت أو كانوا مستعدين عندما باعوا منازلهم حتى لا يتورطوا! عموما في كل الاحوال لا يجب على النواب مساعدة من يتصرف بهذا الشكل وليس على الدولة ان توفر البديل وليتحمل كل تصرفه!
٭٭٭
بما ان تركيا اصبحت وجهة نصف المسافرين الكويتيين في العطل الرسمية وفي الاعياد والصيف وعطلة الربيع وفي أي وقت للمتقاعدين والمتقاعدات وبعد تزايد اعداد من اشتروا عقارات هناك والذين زاد عددهم على الألف في كل انحاء هذا البلد الذي استفاد كثيرا من ثورات الربيع العربي فالواجب على الكويتيين ان يطلعوا على القوانين المعمول بها والتأكد منها وخاصة ان الشعب التركي لا يتحدث الانجليزية أو العربية وبالتالي اللغة المتفاهم عليها هي الاشارات وأحد أهم القوانين التي يجب ان يعرفها الكويتيون المغادرون أو المقيمون في تركيا ان فيزا الدخول مدتها فقط للاقامة هناك ثلاثة شهور فقط وان زادت يوما واحدا سيغادر ولكنه لن يعود الا بعد مرور 5 سنوات! اقول هذه المعلومة كون الكثير من الكويتيين والكويتيات المتقاعدين او الذين لديهم اجازات طويلة مثل طول عطلة الصيف يقيمون هناك في كثير من الاحيان اكثر من 3 شهور وقد كنت موجودا هناك قبل اسبوعين وعلمت ان ثلاث حالات حصلت ووقع الكويتيون في المحظور حيث غادروا تركيا وعادوا وفي المطار تم منعهم من الدخول وتم ابلاغهم ان العقاب 5 سنوات منع عن السفر اليها! اما الحل فهو وضع اقامات هناك في دوائر الهجرة وقد فعلها بعض الكويتيين الذين يقضون هناك اكثر من 3 شهور.
عبدالله النجار
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

406.2521
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top