مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

يا معود

أنت رويبضة!

عبدالله محمد الصالح
2014/12/02   10:17 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



مصيبة ان تبدي رأيا في المجتمع المتخلف٬ ومصيبة المصائب ان يكون رأيك مخالفا لعدد من أفراد المجتمع٬ فما ان تتفوه بأول أحرف رأيك حتى تنكب عليك سهام الشتائم٬ وسيل من قاذورات الكلام٬ ما تعف عن سمعه الحيوانات٬ وتشمئز لخباثته الأموات. ومن أشهر تلك التهم التي ستنهال على صاحب الرأي هي كلمة «رويبضة»٬ ولهذا سنفصل في هذه الكلمة حتى لا تستخدم كسلاح نووي ضد أصحاب الرأي.
فقد ورد في حديث النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: قبل الساعة سنون خداعة٬ يصدق فيهن الكاذب٬ ويكذب فيهن الصادق٬ ويخون فيهن الأمين٬ ويؤتمن فيها الخائن٬ وينطق فيها الرويبضة.قيل: يا رسول الله: وما الرويبضة؟ قال: المرء التافه يتكلم في أمر العامة.انتهى الحديث وبدأت تأويلات واستدلالات فقهاء المجالس والمقاهي٬ وقبل ان أنسى مفتي التواصل الاجتماعي٬ بوصم مخالفيهم بالرويبضة عند كل خلاف في الرأي٬ مما يؤدي الى معاندة الطرف الآخر وصدها بأسلحة الدمار الشامل! في البداية تعريف الرويبضة هو الانسان التافه٬ الحقير٬ الفاسق٬ والقائمة الطويلة التي تعرفونها٬ فهل يعقل ان يكون رويبضة من سلك درب العلم٬ ولرأيه قول معتبر٬ وله من أعمال البر ما يشهد بها القاصي والداني٬ بالتأكيد لا.وننبه ان ذكر الرويبضة اقترن بالساعة وعلاماتها٬ فكيف لنا ان نسقط هذه الأحاديث على واقعنا اليوم٬ فمن منا يعلم ان زماننا مقارب للساعة٬ وهل أحد من المفتين على علم بذلك؟ بالتأكيد لا.
فهم يظنون ان بإطلاقهم لفظ رويبضة على مخالفيهم في الرأي سيصرف الناس عنهم٬ وبالمقابل يستغل الآخر مثل هذه الزلات كي يؤكد ان مداركهم ضيقة٬ ولا يتحملوا مجرد الرأي حتى يطعنوا ويجرحوا٬ والنتيجة هي حصول الجفوة٬ ويتعاطف معه الجمهور٬ فيكسب القضية لغباء الخصم.وكان الأولى بالمخالف ان يحاور بطيب الكلام مثلما قال سبحانه: ولا تجادلوا أهل الكتاب الا بالتي هي أحسن.انظروا الى الحكمة البليغة في تلك الآية٬ ان تحاور أهل الكتاب بجميل العبارة٬ فكيف بأخيك المسلم٬ أليس هو أولى بالبر؟! وأخيرا٬ نحن نقارع الحجة بالحجة٬ والدليل بالدليل٬ وهذا هو مسلك أصحاب العقول الراقية فكريا٬ أما البسطاء فأولئك من يستخدمون ألفاظا مثل رويبضة٬ ولو تأملت في حالهم لوجدت فيهم كل أوصاف الرويبضة وما خفي أعظم...يا معود؟!

عبدالله محمد الصالح
www.abdullahalsaleh.com
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

312.5064
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top