محــليــات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

بريطانيا وعدتنا بالانتهاء من المشاكل الفنية للتأشيرة بداية 2015

«الخارجية»: الطريق طويل.. لإعفاء مواطنينا من «الشنغن»

2014/10/22   10:22 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
«الخارجية»: الطريق طويل.. لإعفاء مواطنينا من «الشنغن»



كتب أحمد زكريا:
قال مدير ادارة أوروبا في وزارة الخارجية وليد الخبيزي ان الطريق لاعفاء المواطنين الكويتيين من تأشيرة «الشنغن» مازال طويلا لأنه يحتاج الى مباحثات مع الاتحاد والبرلمان الأوروبيين، مشيرا الى ان ذلك طريق مستندي طويل داخل بيروقراطية الاتحاد الأوروبي.
وأكد خلال مشاركته في الاحتفال الذي نظمته سفارة جورجيا أمس الأول بمناسبة العيد الوطني لبلادها ان وزارة الخارجية تعمل على انجاز الجوازات الالكترونية لبدء تنفيذ الطلب الأساسي ومن ثم الانتقال الى الخطوات الأخرى. وأضاف ان المشاكل الفنية للحصول على التأشيرة البريطانية ستنتهي مع بداية العام المقبل 2015.


==========


شارك السفارة الجورجية احتفالها بذكرى العيد الوطني

وليد الخبيزي: الطريق نحو الإعفاء من «الشنغن» لايزال طويلاً

السفير الجورجي: مشاوراتنا مع الكويت ستستمر لتعميق التعاون الاقتصادي

كتب أحمد زكريا:
أعلن مدير ادارة اوروبا في وزارة الخارجية السفير وليد الخبيزي ان مرحلة تحقيق الاجراءات التنفيذية التي تطلبها دول الاتحاد الاوروبي المنضوية تحت «الشنغن» للاستجابة لطلب الكويت بالغاء تلك التأشيرة عن المواطنين مازالت جارية، مشيرا الى ان «وزارة الداخلية تعمل على تحقيق طلب الجوازات الالكترونية من خلال الدورة المستندية ووضع الجوازات الجديدة على طاولة المناقصات الكويتية لبدء تنفيذ الطلب الاساسي»، مبينا «جهوزية بقية الاستحقاقات»، لافتا الى انه «بمجرد الانتهاء من الجوانب الفنية سيتم الانتقال الى الخطوة المقبلة».
وخلال مشاركته الاحتفال الذي نظمته سفارة جورجيا أمس الأول في فندق الكراون بلازا بمناسبة العيد الوطني الجورجي ذكر الخبيزي «ان الكويت تلقت موافقات وزراء خارجية دول الاتحاد الاوروبي لطلب وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد دعم طلب الكويت بالغاء تأشيرة الشنغن عن المواطنين من قبل دول الاتحاد الاوروبي».
ولفت الى ان «جميع الدول الاوروبية المنتمية للشنغن ابدت تعاوناً معنا» ولكنه جدد تأكيده بأن «الطريق لايزال طويلا لانه يحتاج الى مباحثات مع الاتحاد والبرلمان الاوروبي وهو طريق مستندي طويل داخل بيروقراطية الاتحاد الاوروبي».
وبخصوص تطبيق السفارة البريطانية النظام الالكتروني للتأشيرة لفت الخبيزي الى ان الجانب البريطاني وعد ان يتم الانتهاء من المشاكل التي لاحظوها عند تطبيق النظام في ثلاث دول حتى لا تؤثر على تطبيقه في الكويت خصوصا وان عدد الطلبات في البلاد ضعف طلبات الدول الاخرى التي طبق فيها النظام، مشيرا الى ما سبق ووعد به وزير الخارجية البريطاني خلال زيارته الاخيرة الى الكويت بان الانتهاء من المشاكل الفنية سيكون بداية عام 2015.
وأثنى الخبيزي على تعاون السفارة البريطانية، مشيرا الى ان السفير الجديد يسعى جاهدا من اجل ان يكون هناك امكانية لاستقبال طلبات اكثر وتحقيق سرعة في انجازها خلال النظام الحالي متطلعا لمزيد من التعاون معهم.
وعن العلاقات الكويتية- الجورجية قال «بدأت بعد الغزو عام 1992 وتتطورت منذ ذلك الوقت»، مشيرا الى وجود «7 اتفاقيات تنظم العلاقة في هذه المرحلة ونتطلع الى المزيد من الاتفاقيات»، كاشفا عن زيارة مرتقبة لوزير خارجية جورجيا الى الكويت لم يحدد موعدها حتى الان.
وعن عدم وجود سفارة كويتية في جورجيا قال «هذا كله يخضع للاولويات والميزانيات المتاحة».

تطوير

بدوره قال السفير الجورجي لدى الكويت رولاند بيريدزه ان العلاقات الكويتية الجورجية الدبلوماسية بدأت عام 1992 بعد عام واحد من استقلال جورجيا، لافتا الى انه منذ ذلك الوقت والبلدان يسعيان لتعميق وتطوير تلك العلاقات، لافتا الى انه منذ افتتاح السفارة الجورجية في الكويت في 2006 نقوم بالعمل على تهيئة الظروف التي من شأنها تطوير العلاقات.
وعبر عن عميق شكره للكويت نظرا للدعم الذي قدمته لجورجيا، لافتا الى انه كسفير لجورجيا فانه معني بتعميق تلك العلاقات الثنائية عبر آليات جيدة من بينها ما تم عمله مثل انشاء لجنة مشتركة بين البلدين عقدت جلستها الاولى في عام 2010 وتسعى لعقد الجلسة الثانية مطلع العام المقبل.
واشار الى ان المشاورات السياسية سوف تستمر مع الجانب الكويتي من اجل مزيد من التعاون الاقتصادي الامر الذي من شأنه ان يعود بالنفع على كلتا الدولتين، لافتا الى ان جورجيا وقعت على اتفاقية من شأنها العمل على جذب المستثمرين الذين سيكون بامكانهم تسويق منتجاتهم في الاتحاد الأوربي.
وقال ان عدد المستثمرين الكويتيين في جورجيا قليل جدا، مشيرا الى الحاجة الى العمل على زيادة حجم الاستثمارات الكويتية في جورجيا.
وفيما يتعلق بالعلاقات الجورجية الروسية، قال: نعمل على تقليل التوتر في علاقتنا، لافتا الى ان روسيا أقدمت على اتخاذ بعض الخطوات غير البناءة تجاه جورجيا وبعضها يعد تهديداً لجورجيا وتهديداً للعلاقات الثنائية.

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1265
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top