الاقتصاد  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

في قمة العرب للطيران والإعلام لسنة 2014 التي نظمتها «العربية للطيران» في رأس الخيمة

فؤاد العطار: رشا الرومي أبلت بلاء حسناً في المفاوضات مع «ايرباص»

2014/09/28   10:21 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
فؤاد العطار: رشا الرومي أبلت بلاء حسناً في المفاوضات مع «ايرباص»

«الكويتية» تتسلم 7طائرات «A 320» و5 طائرات «330» اعتباراً من نهاية العام
«ايرباص» تستحوذ على %60 من مبيعات الطيران عالميا بواقع %10 للشرق الأوسط


راس الخيمة – محمود عبدالرزاق:

قال المدير العام لشركة ايرباص الشرق الأوسط فؤاد العطار ان الكويت حققت نجاحاً ملحوظا في الاتفاق على شراء 37 طائرة من شركة ايرباص للخطوط الكويتية بعد ان وقعت اتفاقية مشتركة مع الشركة منذ 6 اشهر مضيفا سنبدأ تسليم «الكويتية» 7طائرات من طراز A 320 و5 طائرات من طراز 330 اعتباراً من نهاية العام الجاري.
وكان العطار يتحدث في قمة العرب للطيران والاعلام لسنة 2014 التي نظمتها شركة العربية للطيران في امارة راس الخيمة التي افتتحت بحضور الشيخ محمد بن سعود القاسمي ولي عهد رأس الخيمة، والشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس هيئة الطيران المدني برأس الخيمة، كما شارك فيها مسؤولون من شركة ايرباص والأمين العام لاتحاد العربي للنقل الجوي عبد الوهاب تفاحة وممثلون عن هيئة السياحة في سلطنة عمان.

تحديث الأسطول

وردا على سؤال حول الأسباب التي تقف – في رأيه – وراء تأخر الخطوط الجوية الكويتية عن نظيراتها من شركات الطيران الخليجية الاخرى تحاشى العطار الرد لكنه قال ان رئيس مجلس ادارة الخطوط الجوية الكويتية رشا الرومي أبلت بلاء حسناً وحققت نجاحاً كبيرا في التوصل الى الاتفاق النهائي مع «ايرباص» لتجديد اسطول الشركة من طائرات ايرباص، ويجب على الجميع ان يشعر بالفخر والسعادة لان الكويت مضت في اجراءاتها لتحديث اسطولها وبنائه من جديد، مؤكدا استعداد شركته تقديم كل الدعم لـ «الكويتية» بهذا الشان.

طلبات ضخمة

وقال فؤاد العطار ان طيران الامارات طلبت 140 طائرة وهو ما يعادل %45 من الطلب العالمي لطائرات A380، مضيفا اننا ننفق كل عام 300 مليون دولار لتطوير طائرة A320 لتحسين ادائها، مشيراً الى ان الشركة تتفاوض مع طيران الامارات لبحث امكانية اضافة تعديل على طائرة A380، واوضح ان منطقة الشرق الاوسط مهمة بالنسبة لشركة ايرباص لما تتطلبه من طائرات الايرباص، مبيناً ان %60 من حصة السوق في الشرق الاوسط من طلبات الطائرات تنصب على طائرات الايرباص وهناك %15 من كل الطائرات التي تسلم في العالم من نصيب الشرق الاوسط ايضاً، اى ان النمو في الشرق الاوسط اكثر من %150 من النمو العالمي، مع الاخذ في الاعتبار ان منطقة الشرق الاوسط تعتبر من اهم المناطق لنا في العالم.
وكشف عن حجم الطائرات المطلوبه في الشرق الاوسط التي تبلغ 900 طائرة طلبتها الشركات العربية مكتمله منذ بداية العام، لافتاً الى ان هناك 500 طائرة تحلق في اجواء المنطقة العربية.واشار الى ان معظم الطلبيات على طائرة الايرباص تأتى من شركات الامارات والاتحاد والقطرية بنسبة 40% بالاضافة الى السعودية والخليجية وغيرها، لافتاً الى ان نوعية الطائرات التي تطلب من الشرق الاوسط كبيرة من طرازات 380 A– 350 A– 330 A-340 A-، اما الشركات ذات الكلفة المنخفضة فتفضل طراز A.

نسبة كبيرة

وقال العطار ان منطقة الشرق الاوسط تمثل %10 من اجمالي حجم مبيعات الشركة ولذلك نتعامل مع الشركات العربية في كل المجالات حتى في المناسبات ونسلم كل سنه 50 طائرة في الشرق الاوسط من طراز 320A و350 A و380 A، كما سنسلم اول طائرة في العالم من طراز 350 A للخطوط القطرية، التي استلمت اول طائرة من طراز A 380 قبل ايام فيما يصل حجم مبيعات ايرباص صرح العطار بأنها تصل ما بين 50 الى 100 طائرة ايرباص بما يعادل %60 من مبيعات الطيران في العالم.

توقعات النمو

من جانب آخر، استعرضت شركة ايرباص بروسكاي – احدى الشركات التابعة لشركة ايرباص في دراسة لها قدمت للمؤتمر حول النمو المتوقع في حجم الحركة الجوية في المنطقة والاستثمار المطلوب لدعم هذا النمو، حيث توقعت ان يرتفع عدد الركاب الذين يمرون عبر مطارات الامارات من 100 مليون راكب هذا العام، الى 150 مليوناً بحلول 2020.

حقبة جديدة

وفي كلمته التي القاها مفتتحا الملتقى، قال الشيخ سالم بن سلطان القاسمي ان امارة رأس الخيمة تقف اليوم على مشارف حقبة اقتصادية جديدة تسعى من خلالها لتطوير موقعها الريادي في قطاع الطيران والسياحة على الخريطة الاقليمية والعالمية، وفي اطار النهضة الاقتصادية الشاملة التي تشهدها الدولة.

شركات النقل

وقال بول فرانك بيجو، الرئيس التنفيذي لشركة ايرباص بروسكاي: تشهد شركات النقل في منطقة الشرق الأوسط نمواً في حركة النقل الجوي تعد الأكبر في العالم وذلك بنسبة %7.

جلسات نوعية

وقد طرحت الجلسة الأولى في القمة تجربة رأس الخيمة في الطيران مع الوجهات السياحية الصاعدة ودورها في تنمية الامارة، وتناول هذا الموضوع الرئيس التنفيذي لمجموعة العربية للطيران عادل على، والمدير العام لمنطقة الشرق الأوسط في ايرباص فؤاد العطار، وستيفن رايس الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية السياحة في امارة رأس الخيمة، أما الجلسة الثانية فقد ناقشت مستقبل الطيران في العالم العربي، عبر حوار بين ممثلين للقطاعين العام والخاص يتناول ماذا، ومتى وكيف نستطيع تطوير هذا القطاع، وقد تحدث في هذه الجلسة كل من المدير العام المساعد لشؤون الاستراتيجية والعلاقات الدولية في الهيئة العامة للطيران المدني في الامارات ليلى المهيري.
وتناولت الجلسة الثالثة من القمة موضوع الطيران والسياحة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من حيث مسيرة النمو التأثير المتبادل والتوجهات العالمية لهذا القطاع في المنطقة.

المهندس الصغير

وعلى هامش المؤتمر، وقعت ايرباص مذكرة تفاهم مع الهيئة العامة للطيران المدني بالامارات، لتطوير ونشر مبادرة «المهندس الصغير» بين المواهب الشابة الاماراتية، وتشجيع مواطني الدولة على ممارسة مهنة في صناعة، وعليه أقيمت ورش عمل المهندس الصغير على هامش الملتقى العربي للطيران، بالشراكة مع أكاديمية «المهندس الصغير» لطلبة رأس الخيمة.
يذكر أنه حضر القمة المدير العام المساعد لقطاع شؤون الاستراتيجية والعلاقات الدولية في الهيئة العامة للطيران المدني في الامارات ليلى المهيري، والرئيس التنفيذي لمجموعة العربية للطيران عادل على، ونائب الرئيس لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في الاتحاد الدولي للنقل الجوي حسين دباس، وفؤاد العطار المدير العام لمنطقة الشرق الأوسط في ايرباص، وبول فرانك الرئيس التنفيذي لايرباص بروسكي بالاضافة الى ايفان جاكلوفليتش رئيس قطاع السفر في الشرق الأوسط بشركة غوغل، وستيفن رايس الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية السياحة برأس الخيمة، وجمال صادق مدير المكتب التمثيلي لدولة مجلس التعاون الخليجي في وزارة السياحة بسلطنة عمان.


=====

طلبيات الشركات الإماراتية بلغت 600 طائرة

أرجعت الدراسة التي قامت بها ايرباص حول أرقام المسافرين في الامارات، ان هذا الرقم يعود للارتفاع في أعداد المسافرين، واضافة طائرات جديدة ضمن الأساطيل المتنامية لطيران الامارات والاتحاد للطيران والعربية للطيران وفلاي دبي، ويبلغ حالياً عدد الطائرات الاجمالي التي طلبتها الناقلات الاماراتية أكثر من 600 طائرة، وهو من أعلى أرقام طلبيات الطائرات في العالم، وبحلول عام 2020، من المتوقع ان يتضاعف حجم الأسطول الحالي الاجمالي لشركات الطيران الاماراتية الأربع ليبلغ 700 طائرة، ولضمان تطور ونمو قطاع الطيران، تستثمر الامارات أكثر من 28 مليار دولار في توسيع البنية التحتية لقطاع الطيران، كما دفع تنامي حركة الركاب في امارة دبي الى فتح مطار آل مكتوم الدولي، الذي يتوقع ان يصل عدد المسافرين فيه الى 160 مليون مسافر.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

83.0038
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top