فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

هدايا ومعايدات وصلتها من الكويت وخارجها

محبوبة الأجيال هدى حسين في عيد ميلادها أشعلت شمعتها الخمسين من عمرها

2014/08/24   10:13 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
محبوبة الأجيال هدى حسين في عيد ميلادها أشعلت شمعتها الخمسين من عمرها

متصالحة مع نفسها وصداقة مع فانزاتها وجمهورها


إعداد حمود العنزي:

وسط فرحة عائلتها وجمهورها وصديقتها الفنانة أحلام حسن، أطفأت الفنانة هدى حسين شموع ميلادها الـ49 ووضعت الخطوة الأولى على مشارف الخمسين، ومازالت النجمة المحبوية بكل حيويتها ونشاطها وجمالها.
قدم لها محبوها الهدايا وأطباق الكيك التي تفننوا في صنعها، هي التي بدأت مشوارها الفني وهي طفلة صغيرة في السبعينيات أعربت عن تقبلها أمر الاعلان عن عمرها بكل أريحية، ولا تشعر بأي عقدة في عدم الكشف عن عمرها للفانز ولكل العالم.. شخصية سوية وناضجة وجميلة ومتصالحة مع ذاتها.
استهلت هداوى طفولتها في برنامج اذاعي كانت تقف على كرسي لتقف قبالة المايكرفون العالي، ثم «حبابة» ثم انهالت عليها الأعمال الى ان كونت لها اسما، خالطت كبار الفنانين، وأصبحت مطلوبة لموهبتها الى جانب امتلاكها خامة صوت ساعدتها ان تكون بطلة مسرح الطفل في الثمانينيات، تمثيلا وغناءً.

عائلة فنية

هدى ترعرعت في بيئة فنية، فشقيقتها الكبرى سعاد احدى ممثلات الكويت في العصر الذهبي وزوجها المخرج فؤاد الشطي، وسعاد اعتزلت فيما بعد، واصبحت مذيعة باذاعة الكويت، وشقيقتها الراحلة ابتسام ممثلة ونجاة مخرجة أغلب أعمالها المسرحية ومؤلفة مسرحية، وشقيقتها الصغرى سحر بدأت معها وكونت معها ثنائيا جميلا، وشقيقها عبدالكريم مؤلف، وابناء وبنات خواتها أيضا في المجال الفني.

أعمالها

قدمت للمسرح والاذاعة والتلفزيون مسلسلات وسهرات عديدة، فمن ينسى «ليلى والذيب»، «سندريلا»، «سندس»، وللتلفزيون «الى أبي وأمي مع التحية» و«مدينة الرياح» و«العائلة» و«تناتيف» و«أحلام البسطاء» و«حياتي» و«فضة قلبها أبيض» و«قتالة الشجعان» و«عليك سعيد ومبارك» و«خادمة القوم» وأخيرا «منطقة محرمة و«بسمة منال».

الاذاعة

قدمت عدة أعمال للاذاعة منها برامج موجهة للأطفال كانت تقدمه صباح كل يوم وتقص على الاطفال الذاهبين للمدارس قصة ذات عظة، الى جانب أعمال «مرايم والبخت نايم» وكمذيعة قدمت «عيد الأم» و«قايلة البنات» وشاركت في أعمال محلية وخليجية خاصة في قطر حيث مكثت فترة هناك.
في ظل وجود مواقع التواصل الاجتماعي لامست هدى حسين محبة الناس والفنانين مباشرة وهم يعايدونها لترد تحيتهم بأحسن منها، واعتبرت الجمهور عائلتها الحقيقية فبينهم بنات واولاد وأخوة وأخوات لها، انهالوا عليها بمئات الهدايا الفاخرة وتلك التي بذلوا جهدا فنيا في صناعتها لها فشكرتهم على ما قدموه من هدايا وصلت لها من داخل وخارج الكويت.ميلاد سعيد هدى الجميلة، وكل عام وأنت متألقة ومحبوبة جميع أطفال الكويت والخليج.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

86.0046
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top