فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

أبدت سعادتها في الديوانية لأن تلفزيون الوطن يعرض كليباتها وجلساتها وتطمح لتكرار «ليالي فبراير»

فطومة: عروس خلتني أعيد «هب السعد» فوق الـ10 مرات عشان توصل للكوشة!

2014/01/15   08:38 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
فطومة: عروس خلتني أعيد «هب السعد» فوق الـ10 مرات عشان توصل للكوشة!



في عرس الـ«ستيج» ولع وأنا عليه ما أدري أزف ولا أقولهم طفوا الحريق!

أشاعوا عني رفض الأعراس بالجهراء فجعلوهم «يقومون علي»

إحياء الأعراس بمطربين من بره حرية شخصية ولو أتوا بهم من أفريقيا!

أجري غالي واااااااااايد..ليش ما أستاهل؟!

الأوبريتات الحين «شو ورقص» ما نحس بطعمها

أكتب أغاني على حسب «المود».. وأقدر أغني مع أي حد

«تليت» بلال الشامي عشان يتصور معاي لـ«انستغرام»

أدارت الديوانية آلاء الوزان:

فنانة جميلة بأخلاقها، وبروحها المرحة، وبأغانيها التي تطرب بها جمهورها، أحبت الموسيقى والغناء منذ ان كانت في الابتدائية، لديها خامة صوتية مميزة، تميزت كثيرا بالسامري والفن الطربي الأصيل، حتى بات جمهورها لا يستطيع الاستغناء عنها في أعراسهم وحفلاتهم الخاصة، فقد أحيت تقريبا معظم حفلات أهل الكويت والخليج، واستطاعت ان تنجح في ألوان مختلفة من الأغاني ابتداء من العاطفي فالرومانسي الهادئ، مرورا بالاغنيات النقازية.
فطومة حلت ضيفة خفيفة الظل على «ديوانية الوطن» فأمتعتنا بحوار شيق لم نشعر خلاله بمرور الوقت، وتطرقنا لأمور كثيرة تخص الأغنية الكويتية، والفنانين الشباب، كما خضنا معها في أمور تخص حياتها، ومدى تعلقها بالغناء والموسيقى، وعشقها للعود، وكيف بدأت قصة حبها لأغاني أم كلثوم، وأمور كثيرة تفاصيلها تحكيها السطور التالية:
< كيف بدأ حبك للموسيقى والغناء؟
- من أيام الابتدائي كنت أحب الذهاب دائما لغرفة الموسيقى، وفي المرحلة المتوسطة شاركت مع فريق الموسيقى، وعزفت «درامز» ايقاعات، وشاركت كذلك في الأندية الصيفية.
< مَنْ اكتشف فطومة فنيا؟
- الدكتور الملحن يعقوب الخبيزي، وكانت بداياتي في سنة 94.
< وماذا عن خلافك مع الخبيزي في مصر أثناء تسجيلك ألبوم 2010؟
- ما في أي خلاف، مجرد مشاكل عادية تحصل، وما زلنا على تواصل.

طقطقة

< لماذا لم تدرسي الموسيقى..هل الموهبة تغني عن الدراسة؟
- لم أكمل دراستي، لأن في وقتنا الأهل كانوا متحفظين من ناحية الموسيقى، وفي بداية تأسيس معهد الموسيقي كانوا يظنون أنها فقط «طقطقة» وأغاني، وأن «ماكو» دراسة، ولكنني صقلت موهبتي بدورات وتمارين صوت.
< ما الآلات التي تعزفين عليها؟
- أعزف على العود الذي أعشقه، والأورج، وأدندن على القانون.
< وأين تعزفين؟
- عندي صالة بالمنزل فيها «طيران» وآلات موسيقية، وسماعات، وكل ما تريدين، ومن شدة عشقي للآلات كنت عندما أسافر للخارج وأرى الغريب منها أشتريه بدون تردد.
< على الرغم من صوتك المميز الذي يصلح للكلاسيكية والنقازية فانك تميلين للتراثي.. ما السبب؟
- ما أقدر أستغني عن تراثنا لأن الفن أخذناه منه، وأميل لجميع ألوانه وخاصة السامري.
< ليش ما عدنا نسمع لج اغاني «سنغل» جديدة أو ألبومات وتعتمدين حاليا فقط على الحفلات الخاصة؟
- أنا لم أترك أغاني ال «سنغل»، وأحضر حاليا أغنية جديدة مع الملحن البحريني بدر الذوادي وسأصورها فيديو كليب.
< هل أنتِ مع طرح الـ«سنغل» بوقت محدد وموسم معين أو في أي وقت؟
- أنا مع طرح «السنغل» المناسب في الوقت المناسب.
< برأيك هل الفنان بحاجة للكليبات؟
- نعم لأن الفيديو كليب يثبت حضور الفنان أكثر.
< لماذا اخترتِ صلالة بعمان لتصوير آخر سنغل لك؟
- لأن الأغنية بايقاع الطنبورة الذي يحتاج لعناصر نسائية ورجالية وماكو الا عمان متوافر عندهم فرق من الجنسين.

«شو ورقص»!

< لماذا لم نعد نرى مثل الأوبريتات الوطنية في الزمن الجميل على الرغم من التطور التكنولوجي الآن؟ وما رأيك فيما يقدم الآن؟
- القصور مو من عندنا كفنانين وانما من مسؤولي التربية والاعلام، وأول كانت الأوبريتات تغنى «لايف»، ولها بصمة، أما الحين التركيز أكثر على «البلاي باك»، وصار كله «شو ورقص»، وناس قاعدة تمسك الأوبريتات ما لها اختصاص!!، ورغم التكاليف الحالية لها، فاننا لا نحس بطعمها.
< وشنو رايج بأغاني الشباب؟
- لا تعليق!!
< وما رأيك بظاهرة الدخلاء وأن «كل من هب ودب» صار يغني؟
- المجال مفتوح حق الكل والجمهور يقيم، بس حرام تتلخبط الساحة ويضيع الفن الخليجي.
< وما رأيك بـ«الآفيهات» في الاغنية الكويتية الحالية؟
- هناك آفيهات للأسف ما لها داع بعكس زمان كانت هادفة.
< ليش برأيج الأغنية الاماراتية خطفت الانظار من الكويتية؟
- كل فترة تطغى أغنية معينة على أخرى، ولكن تبقى الأغنية الكويتية دائما بالصدارة ولها بصمتها.
< في أغانيكِ.. هل تناقشين الشعراء في الكلمات وتحاولين التغيير؟
- لو اختلف وزن الكلمة عن اللحن ممكن نغير، وكل الشعراء الذين تعاونت معهم أراهم متعاونين ومتساهلين، والمسألة بالنهاية اقتناع.
< ما تكتبين أغاني؟
- على حسب المود والاحساس، ولي أغنية «يا خجول» في أحد ألبوماتي.
< مَنْ مِنَ الأصوات الشبابية يلفتك؟
- والله ضعنا من زحمة الساحة.
< برأيك هل حققت برامج اكتشاف المواهب هدفها في تخريج مطربين حقيقيين؟
- بدون تحيز، أخْرَجَتْ بالفعل، ولكن أين هؤلاء المواهب الآن؟! للآسف برامجنا فيها بعض المحسوبيات، في حين النسخ الأجنبية لامجاملات، والأصوات قوية.
< وهل تقبلين ان تكوني أحد أعضاء التحكيم بها؟
- أقبل لو لجنة لفرق شعبية.
< منو الصوت اللي يتناغم مع صوتك في دويتو؟
- بإمكان فطومة ان تغني مع أي أحد.
< مثلت مسرح طفل من قبل مع الفنان عبدالرحمن العقل.. فهل يمكن ان نراك في الدراما مستقبلا؟
- لا.. المسلسلات ما أفكر فيها كلش وصاحب بالين جذاب.
< ماذا لو عرض عليك تقديم برنامج طربي اذاعي او تلفزيوني؟
- عادي..أقدم.

الـ«ستيج» ولع!

< ما أبرز المواقف الطريفة التي حصلت معكم في عرس أو حفلة خاصة؟
- في إحدى الحفلات التي أحييتها بالامارات كانوا حاطين شموعاً وفي دخلة العروس ولع الـ«ستيج»، والبنات يصرخن وأنا فوق على المسرح لا أدري أزف العروس، أو أقول لهم طفوا الحريق!!!، وهناك موقف آخر لعروس تموت بأغنية «هب السعد» والـ«ستيج» كان عشرة أمتار وهي تتمشى ببطء عشان توصل للكوشة، فعدت «هب السعد» فوق الـ10 مرات والفرقة تعبت ولكنني قلت لهم: «كملوا نبي نونس» العروس ميخالف!
< أين أنت من حفلات ليالي فبراير؟
- شاركت من سنتين، مع الفنانين سليمان القصار وباسم الردهان وأطمح لأن تتكرر.
< عرفنا أنك تحبين أغاني أم كلثوم ودائما ترددينها..شنو أقربها لقلبك؟
- في السابق «كلش» ما كنت أحب أغاني أم كلثوم ولكن بدأت أحبها بصوت الفنان جورج وسوف، وأحبها لقلبي «لسة فاكر»، و«حب ايه»، وأغنية «أنا في انتظارك» من مسلسل على دنيا السلام لما غنتها الفنانة حياة الفهد.
< أنتِ أول مطربة كويتية وخليجية تغني بالأوبرا.. حدثينا عن تلك التجربة؟
- كان ذلك في سنة 2007، وغنيت «آه يا جاسي» للدكتور يوسف دوخي، ووقتها أحسست بأن دار الأوبرا شيء رهيب فعلا.
< دأبت الأسر الكويتية على احياء أعراسها منذ سنوات بمطربين من برة الديرة حتى صارت ظاهرة..اشرايك؟
- حرية شخصية، وحتى لو يأتون بفنانين من أفريقيا كيفهم!!

ما أستاهل!

< صحيح ان أجرك «حييل» غالي؟
- ليش.. ما استاهل! فطوال الحفل أكون موجودة بفرقتي من بدايته الى نهايته ونجتهد، أما الفنان «اللي من برة الديرة» فيغني ساعتين ويأخذ أجره ويرحل!
< لو «مسكتِ» منصبا في وزارة الاعلام.. شنو راح تغيرين؟
- سأقوم بزيادة بث البرامج الحية سواء الفنية أوالطربية، والجلسات والمقابلات بشكل أوسع، فالكويت رائدة بهذه البرامج.
< ماذا تمثل لكِ أغنية «حبيبي ما هو الأول»؟
- «حبيبي ما هو الأول»، و«درب السنع» هما سر شهرتي، ولازم أغنيهم بكل حفلة.
< ما علاقتك بالمطرب الفنان بلال الشامي؟
- هو أخ عزيز وفنان متألق دائما يطور نفسه، نلتقي كثيرا في حفلات خاصة، وأعراس، وفي آخر عرس التقينا وهو يغني الزفة، «تليته» حتى يصور معي لـ«انستغرام».. «تضحك».
< هل المحطات مقصرين معك في عرض فيديو كليباتك؟
- لدي الكثير من الكليبات التي صورتها لقنوات نعطيهم وما يعرضون، ولكن «تلفزيون الوطن» لم يقصروا معي ودائما يعرضون كليباتي وجلساتي.
< ما أكثر الشائعات التي ضرتك؟
- كنت في زيارة لواحد من الأهل بالمستشفى و«شافني» صحافي لابسة عباية وشيلة، فكتب:» فطومة تحجبت واعتزلت الفن»، فصار أصحاب الحفلات يتصلون على ليتحققون من الخبر، وشائعة أخرى عندما اعتذرت عن أحد الأعراس بالجهراء فأشاعوا أنني أرفض الأعراس في الجهراء، ما جعل أهلها «يقومون علي»!
< ماذا تعني لك هدى الياقوت؟
- هي أخت عزيزة ومديرة أعمالي.
< لماذا لا تكوِّني معها شركة انتاج داعمة للشباب؟
- خل أدعم نفسي أولا «تضحك»..فآخر ألبومين أنتجتهما على حسابي وما كو مردودا ماديا!
< هل تتواصلين مع جمهورك عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟
- توني جديدة على «انستغرام» وحلو التواصل.
< هل مررتِ بتجربة حب بحياتك؟
- «تضحك»..كل انسان يمر بتجربة حب.
< هل تؤجلين الزواج لأجل الفن؟
- الزواج قسمة ونصيب، ولكل حادث حديث.


المتصلون

نوف، شيخة، صفية، ملاك، نورة، محمد، فاطمة، أحمد، أسوم، حنان، حصة، سارة، مريوم، شوق، سمية.

لقطات

< حضرت الفنانة فطومة في الوقت المحدد وانهالت الاتصالات فور حضورها.
< تميزت بعفويتها في الحديث وخفة دمها، وساد المرح أجواء الديوانية.
< غابت عن اللقاء رفيقة دربها ومديرة أعمالها هدى الياقوت بسبب انشغالها بحجوزات حفلات فطومة للموسم الجديد.

الشامي: أحبج وااااايد

أجرى الشامي مداخلة وبالبداية غير صوته و«طفر» فطومة، وقال لها: «أنا معجب بك كثيرا وأحبج وااااايد وأحب اسمع بصوتك أغنية «درب السنع والعدالة»، ثم قال: «أنا حمزة» اللي يدق هبان ما عرفتيني» فضحكت وعرفته، وأكمل بلال: «انت شعلة من النشاط والواحد يتشرف بأن يقف بجانبك».

العبدالله: ما سر رشاقتك؟

حرصت الاعلامية حبيبة العبدالله على الاتصال على الرغم من أنها تعبانة، وصوتها «رايح»، فقالت لفطومة «واايد أحبك، وودي أعرف ما سر رشاقتك؟ فردت فطومة عليها ضاحكة: «صاكة حلجي».

الياقوت: أعرفها قبل الفن

مداخلة من هدى الياقوت تحدثت فيها عن سبب عدم وجودها، قائلة: «مضغوطة وااايد بالشغل في المكتب، وتربطنا علاقة قوية واعرف فطومة، قبل دخولها المجال الفني، وأكثر أغنية أحب اسمعها بصوتها «بكل الصدق».


التعليقات الأخيرة
dot4line
 

85.0004
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top