مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

رأي آخر

وكأنك يا بوزيد «ماغزيت»!!

المحامي راشد الردعان
2013/12/22   09:08 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



الناس تنظر لمجلس الامة من منظور واحد فقط وهو المصلحة الوطنية، يعني أي مواطن بسيط يقيم النواب بمدى تحقق مصالحه فإذا حقق البرلمان ما يتطلع له المواطن، فهو مجلس يستحق المدح والثناء وإذا خاب في مسعاه وتحول الى مجلس استجوابات، فإن الناس بصراحة لا يهمها الدور الرقابي بقدر ما يهمها مصالحها الملموسة.
هذا البرلمان وبصراحة لا يمكن التعويل عليه فغالبية نوابه مع الحكومة في الطالعة والنازلة ولم يفعل أي شيء للشعب وسواء ابطلته المحكمة الدستورية أم لم تبطله يظل مجلس ظل ينفذ اجندات بعض المتخاصمين على الساحة السياسية والدليل كثرة الاستجوابات التي ليس لها أي داع، اضافة الى انه لم يحقق للناس أي مصلحة ولا تزال المشاكل كما هي لم تحل.
ان استمر هذا البرلمان ورفضت المحكمة الطعون فإن اول المتضررين هم نواب المعارضة السابقون الذين اعدوا العدة لخوض أي انتخابات قريبة أو على الاقل بعضهم ممن اعلن بأن مقاطعة الانتخابات كان قرارا خاطئا، كما ان قواعدهم الانتخابية ستمارس الضغط عليهم لخوض الانتخابات حتى لا يتركوها لغيرهم وايضا فإن الشعب سوف يتضرر لأن هذا المجلس لن يحقق أي انجاز شعبي وسوف يكون اسوأ مجلس امة مرّ على الكويت وسيدخل نوابه في خلافات واسعة فيما بينهم ويكفي ان نقول بأن استجواب رئيس الوزراء كشف للجميع مدى الخلل الذي يعاني منه هذا البرلمان فنوابه ومن خلال وسائل الاعلام تبادلوا الاتهامات فالمستجوب يقول وعدوني بالحديث كمؤيدين للاستجواب ثم تراجعوا وآخر يقول كنت سأتكلم لكن تراجع الزملاء جعلني اتراجع.. وفي النهاية رفع رئيس الوزراء المستجوب «عقاله» للنواب وصفقوا له بحرارة وكأن حكومته حققت المركز الأول في مزاين الابل..!!
استقالة الحكومة أمر مفرح واتمنى ان يرحل عنها الوزراء المتقاعسون وان تأتي حكومة تحقق طموح الشعب وان يرفعها رجال يتحملون المسؤولية الوطنية، اما مجلس الامة فأتمنى ألا يستمر وان كان لديَّ احساس قوي بأن المحكمة سترفض الطعون الخاصة ببطلان مجلس الامة صباح اليوم.. عندها.. لا طبنا ولا غدا الشر.. وكأنك يا بوزيد «ما غزيت».!!

الرعيل الأول

في السوق الداخلي توجد ديوانية تأسست منذ الستينيات ونسميها بديوانية الشباب، هذه الديوانية كانت تتبع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل.. وسلمت اخيرا لوزارة الشباب والرياضة وتريد تحويلها الى نادٍ للالعاب الذهنية، هذا الاجراء الذي اتخذته الحكومة هو في الحقيقة اجراء معيب وفيه نكران للرعيل الاول الذين ليس لهم مكان يتجمعون فيه غير هذه الديوانية التاريخية التي تعارف عليها اهل الكويت منذ القدم ويسمونها بديوانية رجال الكويت أو بديوانية الشباب.
نقول للحكومة ورئيسها اجلسا مع هؤلاء الرجال واسمعا لآهاتهم ومعاناتهم وحسرتهم على ديوانهم واكيد راح تتراجع عن قرارك المعيب فهؤلاء الرجال يستحقون التكريم لا الاساءة اليهم وسحب ديوانيتهم لتحويلها لنادٍ رياضي.. فالاماكن كثيرة واتركوا للآباء والاجداد ديوانيتهم التي يتجمعون فيها ويتبادلون الذكريات الجميلة، فماذا تركتم لنا من تراث حتى تزيلوا ديوانية الرعيل الاول.

أقوى خبر

اكد الخبير البرلماني ان بعض النواب شالوا اغراضهم الخاصة من مكاتبهم تحسباً لحكم المحكمة الدستورية..!!
< خيراً ان شاء الله..!!


المحامي راشد الردعان
ralradaan@alwatan.com.kw
@r_alradaan
أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

3018.0667
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top