أهم الأخبار  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

المبنى تابع للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب وذو صفة تاريخية

مقتل عاملين.. في انهيار بقصر الشيخ خزعل

2013/12/21   02:24 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
المبنى وتبدو الأبراج
  المبنى وتبدو الأبراج



علي اليوحة لـ«الوطن»: حائط واحد انهار وليس المبنى بالكامل

عمره أكثر من 100 عام ويعتبر من المباني الأثرية

الحادث قضاء وقدر.. ولن يوقف عملية الترميم

توفي العاملان عند سقوط سقالة كانا يقفان أسفلها

مصرع عاملين في انهيار بقصر الشيخ خزعل في دسمان أثناء ترميمه وتنظيفه







كتب عبدالرزاق النجار ومرفت عبدالدايم وعبدالله المفرح:

بينما كانت أعمال الترميم في قصر الشيخ خزعل بمنطقة دسمان جارية، انهار أحد أسوار القصر متسببا بمقتل عاملي بناء من الجنسية الهندية كانا يقفان تحت الجدار المنهار. وهرعت الى مكان الحادث فرق الاطفاء والانقاذ وتم انتشال جثتي العاملين من تحت الأنقاض، فيما حضر وزير الاعلام الشيخ سلمان الحمود الصباح للوقوف على أسباب الحادث.
وفي تصريح لـ«الوطن»، قال الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب علي اليوحة ان جدارا مبنيا من الصخور المرجانية والطين انهار في قصر الشيخ خزعل عرضه 4 أمتار وارتفاعه 3 أمتار، مرجحا ان يكون سبب الانهيار اهتزازات الطريق أو البدء بأعمال النظافة.


============

كتب عبدالرزاق النجار ومرفت عبدالدايم وعبدالله المفرح:
لقي عاملا بناء هنديان (33 و32 عاماً) مصرعهما إثر انهيار حائط أحد أسوار مبنى قصر الشيخ خزعل في منطقة دسمان والتابع للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب أثناء أعمال الترميم بشكل مفاجئ ولأسباب يجري التحقيق فيها.
الحادث وقع صباح أمس أثناء قيام عدد من عمال البناء بأعمال الترميم وفجأة انهارت سقالة كانت مثبتة على أحد جدران سور المبنى ما تسبب في مقتل العاملين اللذين كانا يقفان تحت الحائط المنهار، وعند تلقي عمليات الداخلية بلاغاً بالحادث هرعت للمكان فرق الاطفاء والإنقاذ التابعة لمركز الهلالي وإدارة الأثر وإدارتي الطب الشرعي ومسرح الجريمة وبعد عملية بحث طويلة بذلت فيها الجهود الكبيرة من قبل فرق الإنقاذ والأثر تم استخراج جثتي العاملين من تحت الأنقاض.

حضور وزير الإعلام

حضر في مكان الحادث وزير الإعلام الشيخ سلمان الحمود الصباح واستمع من المسؤولين والقائمين على أعمال الترميم والتنظيف عن الأسباب التي أدت إلى انهيار حائط المبنى.

قيادات أمنية

كما وجد في المكان عدد من القيادات الأمنية على رأسهم اللواء طارق حمادة الوكيل المساعد لشؤون الأمن العام بالإنابة واللواء يوسف الأنصاري مدير عام الإدارة العامة للاطفاء والعميد خالد المكراد نائب المدير العام لشؤون المكافحة والموارد البشرية والعقيد حماد العنزي مدير إدارة الطب الشرعي والعقيد محمد الجدي مساعد مدير إدارة مسرح الجريمة والعقيد محمد الشطي مدير اطفاء محافظة الجهراء والعاصمة بالإنابة والعقيد خليل الأمير مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام والمقدم مشعل الخميس مساعد مدير إدارة نجدة العاصمة.

انهيار حائط وليس المبنى بالكامل

بدوره نفى الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب علي اليوحة انهيار مبنى في قصر خزعل التابع للمجلس، لافتا إلى أن الانهيار حصل في حائط واحد بعرض 4 وارتفاع 3 أمتار ومبني من الصخور المرجانية البحرية والطين.
وقال في تصريح لـ«الوطن» يعد المبنى ككل من المباني التاريخية التي يعود بناؤها إلى أكثر من 100 عام ويعتبر من المباني الأثرية ذات القيمة التاريخية العالية، وكان المجلس الوطني قد بدأ بالفعل في عمليات الترميم والصيانة وإعادة التأهيل، لافتا إلى أنه كان هناك تنسيق مع الجهات الحكومية المعنية للقيام بأعمال الصيانة والترميم.
ولفت إلى أنه أثناء أعمال التنظيف ووضع سقالة لحماية المبنى انهار وبصورة مفاجئة أحد الحوائط في المبنى القديم أدى إلى وفاة عاملين، مشيراً إلى أن السبب قد يرجع إلى اهتزازات الطريق أو البدء بأعمال النظافة.
وأضاف أنه كانت هناك نية بأن يتم الهدم وإعادة البناء من جديد وهي الطريقة الأسهل إلا أن ذلك يفقدها القيمة الفنية والتاريخية، لذا رفضت، والفكرة الثانية كانت تتمحور حول كيفية المحافظة على المبنى بشكله التراثي، منوهاً أن العمل متواصل لأعمال الصيانة والترميم وإعادة التأهيل وأن الحادث لن يوقف العمل كونه قضاء وقدراً.

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7543
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top