فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

نجمة أشعت ضوءاً بأدائها التمثيلي

الممثلة نور.. فنانة استثنائية قدمت موهبتها المتجذرة بإيمان.. لا بشكل مصطنع

2013/07/01   09:55 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
الممثلة نور.. فنانة استثنائية قدمت موهبتها المتجذرة بإيمان.. لا بشكل مصطنع

كثيراً ما ينسى المشاهد شخصيتها الإنسانية ليتفاعل مع عذابات الشخصية الدرامية التي تؤديها
تشبه البنات في البيوت لعدم مبالغتها في مكياجها وأزيائها ولا تشوِّه جمالها الطبيعي
أغلب الممثلات مؤديات بلا احساس بالدور هي يهمها عرض شكلها لا الاحساس بالشخصية
تفاجئنا بقدرتها على التلون في الأداء


كتبت ليلى أحمد:

لم يكد حظها يوقعها تحت ادارة المخرج دحام الشمري في مسلسل «ساهر الليل» في جزئه الأخير حتى سطع اسم الممثلة نور.. وجه جديد بالنسبة للغالبية العظمى من الناس، لديها وجه معبر.. عينان تنطقان دون حوار، وايماءات حركة جسد معبرة عن اللحظة الدرامية ان كانت في الدرجات المتنوعة للحزن او الشجن الداخلي العميق أو البكاء دون وضع قطرات «الجليسرين» لتدمع العيون..
نور لفتت الانظار لموهبتها، فهي ذات نهكة مختلفة عن أغلب السائد بين ممثلات الخليج قدمت نفسها باسم بسيط «نور» وجد له دلالات ضوئية في أدائها التمثيلي، احبها الناس وصدقوها ولم يسأل أحد من هي.. ما جنسيتها.. كيف تملكت زمام هذه الموهبة.

الفرق بينهما

لأقل.. ان الجمهور غالبا يقف عند وسامة الرجال الممثلين أو يلاحظون ما تفعله الممثلة في خلقتها من مكياج وتسريحة شعر مبالغ فيه حتى في مطبخ بيتها ايا كانت طبقتها الاجتماعية في المسلسل، وأزياء لا تصلح الا لعرس يقام في.. جليب الشيوخ.. .وهذه المفاهيم في التقييم ليست فنية انما شكلية والغالب الاعم لا يلتفت الناس للموهبة ولا يفرقون بين زيف الاداء والاحساس العميق بالشخصية.
برأي القارئ، من من الممثلات تملك قدرة على الغوص في مشاعر الشخصية الدرامية، والتعبير عن أحاسيسها وعواصف حياتها، من من الممثلات نقف أمام أدائها المذهل وننسى اسمها الأصلي لنذوب مع تحولات حياة الشخصية، نصدقها ونتفاعل معها.. من الجيل القديم حياة الفهد، ومن الجيل الجديد مرام الجميلة وشجون الهاجري.. وهند البلوشي وكانت بعض الشيء فاطمة الصفي، هبة الدري.. ملاك، يلدا قبل ان تغيب، أما البقية فكانت «صناعة» الاداء المفتعل تطغى عليهن..؟

بين شكلين

مكياج نور في جميع أعمالها واطلالاتها العامة تشبهنا، بسيطة فقط «بلاش» وكحل وماسكارا وروج غير فاقع.. وشعر ينسدل على الكتفين، هي تشبه كل البنات الممكن رؤيتهن في البيوت او المولات.. لا تشويه لجمالها الطبيعي.
الاخريات.. تجسد دور شخصية خليجية وهي بعدسات ملونة ورموش صناعية وشعر أصفر و«اكستنشن.. شعر تركيب» هي هنا مؤدية يهمها شكلها الشخصي على حساب الممثلة، المفترض ان تغوص بشخصية موجودة على الورق ومن حقها ان تعيش لتقول كلمتها.
أول ما تفعله هذه الاطلالة الملونة هو العزل عن المشاهد، فكيف تعبر شقراء «مزيفة» وليست طبيعية عن مشكلة بنت من بيئة محلية.. الامر ليس به عنصرية، انما أقارن بين وجه جميل صاف ومعبر مثل نور والاخريات.

لا تتغيري

نور تسطع في كل الحالات الانسانية، ممثلة متلونة، ومختلفة في كل اعمالها، ان كان المسلسل معاصرا/ حديثا أو كان تراثيا او بدويا، كوميديا أو تراجيديا، حسا انسانيا تذوب به، فينسى المشاهد نور ويتفاعل مع عذابات وافراح الشخصية، ومن الممكن ان تقرأ تعابير وجهها من صورها المنشورة هنا من بعض أعمالها واطلالاتها العامة.
نور.. أنت تملكين بذرة فنانة عميقة الأداء وجميلة، غوصي اكثر لنتمتع بادائك، طوري أدواتك بهذا الاتجاه عمقا لا.. سطحا، أرجو ان لاتفسد موهبتك نجومية باهرة و.. .عابرة، أنت قبس من نور الموهبة الحقيقية والمتجذرة أرجو ان تظلي كذلك، وتشعي في المستقبل أكثر و.. أكثر.


التعليقات الأخيرة
dot4line
 

82.0017
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top