فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

تفاجأت بـ«عيد ميلادها» وتسلطنت بصوتها الألماسي في جلسة «سمر الليالي»

فطومة تعيد «بالعون» 3 مرات.. خوفا من المرطة!!

2012/09/27   07:36 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
فطومة وفاطمة الطباخ
  فطومة وفاطمة الطباخ

نحن المطربين نغرد بأصواتنا وليس بإهانة الآخرين
محمد الدريع: ركزت على تفرد فطومة بأغاني التراث


متابعة وتصوير يحيى عبدالرحيم:

يواصل التلفزيون الكويتي تصوير جلساته الطربية «سمر الليالي» من خلال الجلسة الغنائية الأخيرة، التي صورت مساء أمس الأول، مع المطربة الكويتية فطومة، بمرافقة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو مجدى طلعت، وبحضور مدير القنوات الفضائية مدير عام القناة الثانية الشيخ فهد المبارك الصباح، والمشرف العام على السهرات عبدالحميد الربيعي، ورئيس فريق العمل طلال الهيفي، والمعد محمد الدريع، ومخرجي السهرة خالد بوحيمد، وعادل الرشيدي، وقدمت السهرة المذيعة فاطمة الطباخ.

صوت الألماس

شدت فطومة بحوالي ثماني أغنيات في هذه السهرة، مابين الأغنيات التراثية الكويتية القديمة، وأشهر أغنياتها، وقد بدأتها بأغنية «آه يا جاسي»، و«ياهلي» وقد أدت الأغنية الأخيرة باحساس عال، وبصوت بدا كما لو كان قطعة من الألماس، وهي تطوع طبقات صوتها في أعلى درجاته «الجواب»، حتى أدنى درجاته «القرار»، دونما جهد أو تكلف، أو تعب وتفوح منه رائحة البحر، وعبق التراث الكويتي، ثم شدت بـ«وينك حبيبى»، «حبيبي ما هو الأول»، «الحر تكفيه الاشارة»، «العمدة» على ايقاع الرومبا، «يبي موعد»، «أنا قلبي» واختتمت سهرتها بأغنية «بالعون» وهذه الأغنية الأخيرة أعادت فطومة غناءها ثلاث مرات، وقد بررت ذلك بقولها انها كانت تتخيل كما لو كانت صاحبة هذه الأغنية المطربة الراحلة عائشة المرطة واقفة أمامها، ولذلك كانت تخشى ان تؤديها بمستوى غير جيد.

ظهور منفرد

وعلى هامش السهرة قالت فطومة للصحافيين: «أنا سعيدة بالتواصل مع التلفزيون الكويتي.. فعلاً ما قصروا معي، كما أنني لم أشترط ظهوري بمفردي في السهرة، ولكنهم فضلوا ان أغني بروحي».
ورداً على سؤال حول قدرتها على الابتعاد عن القيل والقال في الوسط الفني أجابت فطومة: «نحن المطربين نغرد بأصواتنا وليس بالاهانة ضد الآخرين.. أنا انسانة مُسالمة ومُحافظة وليس لي أعداء، والفن بالنسبة لي رسالة فقط».

فرصة للغير

أما معد السهرة محمد الدريع، فقد أكد لـ «الوطن» أنه غير مختف، بل موجود على الساحة، ولكنه فضل اعطاء الفرصة لغيره من المعدين الشباب، أما اعداده هذه السهرة، فلأنها قريبة من اهتماماته المهنية بالتراث الغنائي الكويتي، وقال ان أكثر ماركز عليه في محاور الاعداد هو تفرد فطومة بتقديم أغنيات التراث الغنائي الكويتي بعد المطربات الراحلات عودة المهنا، أم زايد، عائشة المرطة، وسعادة البريكي.



لقطات

< تميز جميع فريق العمل من التلفزيون الكويتي بالنشاط وتسهيل مهمة الصحافيين بحب وود شديدين.
< شاركت المذيعة فاطمة الطباخ في اعداد السهرة، وصمم ملابسها المصمم سعد الدواس، والمكياج ل تغريد طباجة، وحضرت معها أثناء التصوير صديقتها المذيعة السعودية جواهر.
< من المفارقات المضحكة خلال تصويرنا بعدسة «الوطن» ان علق بعض الحضور بقولهم: «كل واحد يخلي باله من قدمه حتى لايدوس على طرف فستان أحد...»، وكان ذلك تعليقاً على زواية «عكس»، التي نشرتها «الوطن» من قبل بين هند البحرينية والهدهود.
< تفاجأت المطربة فطومة باحتفال فريق عمل البرنامج بعيد ميلادها، الذي صادف نفس يوم تصوير السهرة، وقد كشفت هدى الياقوت مديرة اعمال فطومة لـ «الوطن» عن سر هذه المفاجأة بقولها: «الأمر لم يكن مقصوداَ، حيث تحدد موعد تسجيل السهرة أولاَ، وبعدها طرأت لي فكرة مفاجأتها بالاحتفال بعيد ميلادها دون علمها، واتفقت مع مخرج السهرة عادل الرشيدي على ذلك أثناء التصوير».
< اشتكى أحد الفنيين من تشويش ذبذبات موبايل أحد الحضور القريب من «المايك»، وطلب أكثر من مرة غلقه، وقال «تكفون ياجماعة التليفون»، وعندما تكرر الأمر وتحدثت فطومة عن ذلك، تساءل بصوت مرتفع: «أنا كذاب»؟! فردت هدى الياقوت عليه: «حاشاك».

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

87.9986
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top