مقالات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

علامة استفهام

المهري.. لاينكر منكراً!

وليد راشد الطراد
2012/07/28   05:18 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
writer image



ها هو عُشر رمضان تقريباً قد رحل ولن يعود أبداً الا يوم القيامة وكل يوم يمضي يُختم عليه بإحكام فلا يفتح الا يوم الحساب قال تعالى {وكل انسان ألزمناه طائره في عُنقه ونُخرج له يوم القيامة كتاباً يلقاه منشوراً} فماذا وضعت فيه ستراه والأدهى من ذلك قوله تعالى {يوم تُبلى السرائر!!} فالسر سيكون علانية والليالي المُظلمة ستكون أمام الملأ فيُقال: قم الى الحساب يافلان ويافلانة وانظرهل ترى بكتابك غير ماكان (أحصاه الله ونسوه) عبارات موجعة على أفئدة العالِمين، وتمر مرور الكرام على قلوب الغافلين.
والآن يتبادر سؤال القارئ الكريم أين ذكر اسم المهري الذي جاء بالعنوان آنف الذكر بالموضوع؟؟ الاجابة بأنه شخص اسمه صادق المهري قلبه عليه ران عظيم لايعرف معروفا ولايُنكر منكرا وحديثه يُقسي القلب ويوهن البدن، يقف بجانب الكافر ضد المسلم وان جانبه الصواب، مخالفته للأحداث من باب خالف تُعرف، هذا ما رأيته من هذا الرجل (صادق المهري) على قناة اليمنية معلقاً على رأيه بالثورة واصفا حالة الأوضاع في اليمن مرورا بتنظيم القاعدة الى حالة الفقروالمجاعة.! أما صاحبنا فمن الأحداث بمنأى ومن مجازر البعث السوري لم نسمع تعليقا فهل الصمت حكمة في هذه الأحداث أم نقمة يوم كشف المستور والعرض على العليم سبحانه؟!

عطاء بلا غطاء!

صلينا بأحد مساجدنا العامرة فأخذ الامام يقرأ بأواخر سورة البقرة وبالتحديد قوله تعالي {ان الذين يأكلون الربا لايقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس..} الى ان وصل لقوله عز وجل {ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله وذروا مابقي من الربا ان كنتم مؤمنين} والشاهد مما ذكرنا بأن الاستخفاف بمشاعرالمسلمين أمرغيرمقبول في بلد تحكمه الشريعة ويحرص على استكمالها منذ عشرين عاماً (وكأن هذه اللجنة التابعة لمجلس الوزراء تبحث عن استكمال الشريعة على نطاق يفوق العقل والخيال وبكافة لغات العالم ومع هذا قد تنتهي ولكنها لن تنتهي !!) الاستخفاف هو توجه الدولة باعطاء تراخيص لمؤسسات تتعامل بالربا بجانب بيوت الله وليس بينهم سوى عدة أمتار! بالأمس يسألني أحد ابناء قائلاً: (يبه موهذا ربوي والإمام قرأ العذاب للربا والشيخ فسرالآيات بأن الربا عاقبته وخيمة!) الإجابة لانريدها من الدولة فسياستها لاتُمانع ذلك ولكن نريدها من طالب العتق من النارفي هذه الأيام (ومأكله حرام وملبسه حرام ويُطعم أولاده الحرام) كيف تستقيم حياته، سيرى الاعلانات عن هذا الربا عطاء بلا غطاء ولكن هي بالأصل عطاء يتبعه عناء، نرجو من أصحاب الشأن لانطالبهم بالالغاء لتلك المؤسسات (وهذا أمنية كل طلاب العفاف المالي) ولكن ابعدوها عن مساجدنا وان لم تتفهموا معنى ابعدوها ففي الكويتي الفصيح (اقلعوها عنا بعيد) ودمتم بخير.

ليفربول صيامها مقبول!

أكتب هذه الكلمات وأنا مدعو من قبل مؤسسة (هيومن أبيل الانسانية، وقناة الحوار الفضائية) لإقامة حملات توعوية وحوارات ثقافية ولقاءات ايمانية مع الجاليات المسلمة فهي غاية في المتعة ان تُقدم لنفسك ماينفعك ويُعلي ذكرك عند الله وأن تكون هذه الخطى أثرلك بعد عين، وهي دعوة للدعاة والعلماء بالسير في الأرض فالغرب والعالم بحاجة لعلمكم، وهنا الجولاتكاد تصدق انك تعيش في اواخريوليو والأمطار والزهور ولكن!! المؤلم البعد عن الأهل والأحباب وديرتنا الحبيبة الكويت ولكنه فراق أبدان وليس أرواح (فهل تشتري الكويت ليفربول وتبعث لها في كل عام 2000 أسرة من باب المنحة الايمانية وهي صيام بلا متاعب) متاعب سياسية وجويّة ومرورية ويُزال بالألم بلم الشمل، حفظكم الله يا أحلا ديره بالدنيا.

وليد راشد الطراد
@waled_altarad
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

640.6241
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top