فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

حفل افتتاح رائع لدورته الثانية اكتسى بالآمال في مواصلة النجاح.. وغياب «غريب» للسنان عن التكريم

أيام الإبداع في المهرجان الأكاديمي للمسرح

2012/03/28   06:52 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
أيام الإبداع في المهرجان الأكاديمي للمسرح



أداء راق ممتع للمواهب الشابة في «بانتومايم» العشاق.. بلمسات الهاجري

الرشود: أتمنى أن تكون جميع الأعمال المتنافسة عميقة ومؤثرة ومتفردة

د.السليم: نسعى إلى آفاق أرحب من التواصل بين المسرح الكويتي ونظيريه العربي والعالمي

المبنى الجديد جاهز باستوديوهاته وقاعاته.. وقريباً افتتاح قسم التلفزيون

كتبت غادة عبدالمنعم:
افتتح وزير التربية وزيرالتعليم العالي د.نايف الحجرف، مساء أمس الأول وعميد المعهد العالي للفنون المسرحية د.فهد السليم، الدورة الثانية للمهرجان الأكاديمي للمعهد، على مسرح حمد الرجيب، بحضور نخبة من الضيوف الأكاديميين، ومن الفنون المسرحية، ومحبي المسرح، وقدمه المذيع وليد الدلح.
ثم ألقى الفنان محمد الرشود كلمة اليوم العالمي للمسرح، قال فيها: «انه لشرف عظيم ان تدعوني الهيئة الدولية للمسرح اليونيسكو لإلقاء هذه الكلمة بمناسبة الذكرى الخمسين ليوم المسرح العالمي، ويسرني ان أتوجه بنصائحي وأمنياتي، ورفاقي المسرحيين، ان تكون جميع أعمالكم قوية، وذات طابع أصيل، وعميقة، ومؤثرة، وتأملية، ومتفردة، وأن تساعدنا في التفكير بمعنى ان نكون بشراً، على ان يكون هذا التأمل والتفكير مدعوماً بالاخلاص والصراحة والسمو».
وأضاف الرشود: «كما آمل من المسرحيين التغلب على الشدائد، والرقابة، والفقر، والارهاب، وأن تنعموا بالموهبة والابداع، متحلين بالتواضع والفضول لتقديم أعمال حياتكم».
بعده، ألقت الطالبة منال الجارالله كلمة خريجي المعهد، أبدت من خلالها سعادتها الغامرة بالدعم والتشجيع المستمرين من قبل المعهد، مبينة ان الطلبة والطالبات قطفوا ثمار جهدهم المتواصل في تحقيق الطموحات المنشودة، طيلة السنوات الأربع التي جمعتهم تحت مظلة هذا الصرح الأكاديمي.

الطموح

وحل الدور على عميد المعهد د.فهد السليم، الذي قال في كلمته: «اننا نحتفل سنوياً في مثل هذا التاريخ باليوم العالمي للمسرح، وننتهز الفرصة للاحتفال بخريجي أحدث دفعة، غير ان احتفالنا هذا العام يكتسب مذاقاً خاصاً بتشريف وزير التربية وزير التعليم العالي د.نايف الحجرف، الذي لم يدخر جهداً في سبيل تحقيق طموحنا، بتطوير المهرجان الاكاديمي في دورته الثانية التي تنطلق فعالياته اليوم، تزامناً مع الاحتفال بيوم المسرح العالمي».
وأضاف السليم: «في هذه الدورة نستضيف أحد العروض الجامعية من مصر، كما نتشرف بضيوفنا أعلام المسرح العربي، آملين في ان يتوسع، من خلال دورته الثالثة، ليحظي - بمشاركة مختلف الاكاديميات العربية والعالمية -، سعياً الى آفاق أرحب من التواصل بين المسرح الكويتي ونظيريه العربي، والعالمي، ليتعرف من خلالهما على التحولات الجذرية في بنية المسرح، ومن ثم التفاعل معها».

حلم الأكاديمية

وأكد السليم ان الانجازات تتوالى لهذا الصرح الثقافي الاجتماعي الذي ظل مهمشاً لسنوات طوال، فها هو المبني الجديد باستوديوهاته وقاعاته يكتمل، بعد ان شهد المعهد طفرة من حيث التجديد، والتحديث لمرافقه، وقاعاته، كاشفا عن قرب افتتاح قسم التلفزيون، وتفعيل قرار تأسيس وحدة خدمة المجتمع - الدراسات الحرة، على ان يتوج هذا كله في القريب العاجل بتأسيس أكاديمية الفنون التي صدر بخصوصها مرسوم أميري.

فيلم وثائقي

أعقب الكلمات، عرض فيلم وثائقي عن المهرجان من اخراج حسين أشكناني، باشراف د.فهد الهاجري سلط الضوء على الدورة الأولى للمهرجان الأكاديمي المسرحي، والفائزين فيها، فضلا عن لقاءات موجزة مع المكرمين في الدورة الحالية، وهم د.حسين المسلم، ودخيل الدخيل، وشيخة سنان.

كوميديا «العشاق»

بعده، قدم الفنانون الشباب عرض العشاق «بانتومايم» مسرحيا صامتا، قدم من خلاله الطلبة كوميديا خفيفة لواقع الشباب الذين يقعون في فخ الحب والعشق جميعاً لفتاة واحدة، لتنطلق المفارقات الكوميدية، وأدى أدوار البطولة عبدالعزيز النصار، وعبدالله الحربي، وخالد السجاري، وعلي الحسيني، وناصر الدوب، وموسى كاظم، والموسيقى لحسين اشكناني، ومساعد مخرج بدر المعتوق، والاخراج والاشراف العام د.فهد الهاجري رئيس القسم العلمي للتمثيل والاخراج، وسينوغرافيا فهد المذن.

لجنة التحكيم

ثم أعلن الهاجري منسق عام المهرجان أسماء أعضاء لجنة التحكيم برئاسة د.صوفيا عباس، وعضوية كل من د.راجح المطيري، ود.أحمد مصطفى، ود.منى العميري، وعبدالله العابر.
واختتم الوزير الحجرف والعميد بتكريم كوكبة من رواد المسرح، منهم حسين المسلم، ومحمد الرشود، ودخيل الدخيل، فضلا عن تكريم الموظف المثالي، وتكريم خريجي المعهد دفعتي عام 2010 و2011.




لقطات من الحفل

- كان من المقرر ان يلقي د.نايف الحجرف كلمة خلال حفل الافتتاح الا أنه اكتفى بكلمة العميد د.السليم.
- غابت شيخة سنان عن حفل التكريم على الرغم من كلمتها في الفيلم الوثائقي، وفرحتها بالتكريم، مايثير علامات الاستفهام حول أسباب عدم حضورها دون اعتذار.
- لفتة مميزة من ادارة المعهد بتدشين قاعة دراسية باسم الفنان المسرحي محمد الرشود.
- فرقة «العرضة» أضفت أجواء من المرح والفن قبل وبعد حفل الافتتاح.
- جهود وزارة التعليم العالي واضحة ممثلة في وزيرها د.الحجرف.
- ظهرت حالة من الربكة بسبب عدم احترام الجمهور لما يقدم على خشبة المسرح، فضلا عن حالة أخرى من الازعاج من قبل مصوري القنوات الفضائية، مع عدم التزامهم بأماكن التصوير، ما أدى الى غضب الحضور.
- سبق حفل الافتتاح معرض لأعمال طلبة قسم الديكور المسرحي.




أجندة اليوم:

- مسرحية «من دون قصد» تأليف مريم نصير، واخراج محمد فايق.
- الساعة 8 م.
- مقر المعهد.

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

93.7487
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top