محــليــات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

«ثوابت» دشنها برعاية رئيس الوزراء

انطلاق حملة «ليش لا.. ابتسم وخلك متسامح» لمحاربة العنف الطلابي

2012/03/27   09:18 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
انطلاق حملة «ليش لا.. ابتسم وخلك متسامح» لمحاربة العنف الطلابي

منى الراشد: رعاية الشباب وتفعيل دورهم في بناء المجتمع


كتب محمد خالد:
اعلنت رئيس مشروع ثوابت الوطني منى الراشد انطلاق فعاليات الحملة الشبابية «ليش لا.. ابتسم وخلك متسامح» برعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك والتي تستهدف طلبة المراحل التعليمية المختلفة لمحاربة ظاهرة العنف الطلابي والتي تستمر لمدة شهرين.
وقالت منى الراشد ان مدة الحملة ستتضمن اقامة محاضرات توعوية بالعديد من المدارس فضلا عن فلاشات سريعة تعرض عبر الشبكة الداخلية لجامعة الكويت واعلانات متنوعة بالصحف والفضائيات توضح اهداف الحملة.
وعن فكرة الحملة اوضحت الراشد انها تتسق مع الرغبة الاميرية السامية بالاهتمام برعاية الشباب وتوفير الحياة الكريمة لهم وتفعيل مشاركتهم الايجابية ودورهم البناء في خدمة المجتمع.
واكدت الراشد ان شبابنا مطالب بممارسة مسؤولياته الوطنية تجاه مجتمعه حتى يكونوا على قدر ثقة سمو الأمير فيهم باعتبارهم اساس استقرار البلاد ومحور تنمية الروح الوطنية بين جميع اطياف المجتمع.
واشارت الى ان حملة «ليش لا ابتسم وخلك متسامح» تهدف الى نشر الوعي المجتمعي بمخاطر العنف الطلابي على صعيد الهوية الوطنية ووحدة النسيج والثقافة كما تسعى الى التأكيد على ثقافة التفاهم والتسامح والتراضي بين ابناء الوطن الواحد لافتة الى ان الحملة تأتي بعد ازدياد ظاهرة العنف في المجتمع الطلابي خلال السنوات الاخيرة وتراجع روح التسامح والصبر والابتعاد عن مبدأ احترام الاخرين وعدم وجود وعاء للحوار بين جميع الاطراف وتغليب البعض لمفهوم الصراع مع من يخالفه الافكار او الاهداف ومن هنا كانت الحملة تستهدف شريحة طلبة وطالبات الكويت البالغ عددهم اكثر من 100 الف طالب في المدارس والجمامعات ستوجه اليهم الحملة لشهرين من خلال ملتقيات ومهرجانات وانشطة ومعارض يشارك فيها مجموعة من الشباب فضلا عن بعض الاكاديميين والشخصيات العامة.
من جانبه ثمن رئيس فريق «واعي التطوعي» دهام الدهام جهود المشروع الوطني «ثوابت» لتوعية الشباب واكسابهم قيم التسامح والود والمحبة والابتعاد عن العنف بشتى اشكاله عبر العديد من الانشطة والفعاليات مثل الدورات والندوات في المدارس المتوسطة والثانوية وكليات الجامعة ومعاهد التطبيقي.
واشار الى ان الحملة ستعمل على محاكاة فئة الشباب من مختلف الاعمار بعقد الندوات التوعوية والفلاشات التلفزيونية للتوعية ضد مخاطر العنف وآثاره اعتمادا على الموروث الاجتماعي والاخلاقي لان المجتمع الكويتي جبل على الاخلاق الفاضلة والقيم والعادات الاصيلة.
بدورهم قال امين عام اتحاد عمال الكويت عبدالرحمن الغانم: نؤمن بالحوار وتقبل الرأي والرأي الآخر، داعيا الى ضرورة نبذ العنف والتمسك بقيم التسامح والمعاملة الطيبة مع الآخرين.
واضاف الغانم: رأينا مؤخراً ان هناك بعض الفئات تسعى الى فرض رأيها على الآخرين ولا تعطي مساحة لمن يخالفهم الرأي ويريدون الحجر على آراء الآخرين، داعيا الى احترام جميع الآراء والافكار والتمسك بالديموقراطية التي تعزز حرية الرأي والرأي الآخر.


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

78.1299
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top