محــليــات  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

خلال كلمة له في غبقة لجنة العلاقات الإسلامية - المسيحية

محمد المهري: من يتعرض للكنائس بسوء لا يمت للإسلام بصلة

2013/07/28   01:15 ص

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
محمد المهري وعمانويل غريب ورجال الدين المسيحي اثناء غبقة لجنة العلاقات الاسلامية – المسيحية
  محمد المهري وعمانويل غريب ورجال الدين المسيحي اثناء غبقة لجنة العلاقات الاسلامية – المسيحية



زهير المحيميد: القدس هي قضيتنا الأولى التي تسمو على التباينات وتترفع على الاختلافات



كتب أحمد زكريا:

أكد رئيس مجلس العلاقات الاسلامية المسيحية السيد محمد باقر المهري ان الاسلام ينبذ العنف والتطرف ويدعو الى التسامح وحسن معاملة أهل الديانات الأخرى، لافتاً الى ان الاسلام أتاح لأهل الكتاب العيش في المجتمع الاسلامي بجوار اخوانهم من المسلمين ولم يسمح بالتعرض بسوء للكنائس لأن من يتعرض لها فلا يمت للاسلام بصلة.
وشدد المهري خلال كلمة له في الغبقة التي أقامها مجلس العلاقات الاسلامية المسيحية أمس الأول على ان الاسلام يؤكد على ضرورة التعايش السلمي مع كل أصحاب الديانات، مشيراً الى ان التعاليم الاسلامية تنص على ترك أهل الديانات الأخرى أحرارا في ممارسة شعارئهم.
وتابع «الاسلام يعترف بالحقوق الدينية لأهل الكتاب وأجاز التعامل معهم وفقاً للمعايير الاسلامية والانسانية والأخلاقية بالعدل والاحسان باعتبارهم أصحاب ديانات سماوية»، لافتاً الى ان التقارب مع سائر الديانات هو الأصل وخلاف ذلك أمر شاذ.
وأضاف «الاسلام يريد اقامة علاقات انسانية عادلة بعيدا عن العداوة والبغضاء مع جميع البشر وينبذ العنف والتطرف والارهاب وقتل النفوس البريئة، ومع الأسف أصبح العنف ظاهرة عالمية وتطور ليصبح فكراً تكفيرياً عند بعض الجامعات التي تدعي الاسلام زوراً».
وبيّن ان من يقطع الرؤوس ويقوم بعمليات انتحارية ليسوا بمسلمين، مشيرا في الوقت ذاته الى ان الذي يقتل الجندي السوري ويقطع رأسه ليس بمسلم.

القدس

بدوره قال أمين سر مجلس العلاقات الاسلامية المسيحية زهير المحيميد: علينا الاستفادة من شهر ضيافة الله عز وجل (رمضان) ومراجعة النفس وتعزيز التواصل والتوافق بين مختلف مكونات المجتمع.
وتابع «نذكر أمة المستضعفين ان قضيتنا الأولى التي تسمو على التباينات وتترفع على الاختلافات وبها يكون الانسان مقياساً وبوصلة لاتخاذ الموقف الراشد هي قضية القدس الشريف بما يحويه من مقدسات اسلامية ومسيحية».
الى ذلك استعرض سفير جمهورية صربيا لدى الكويت ميهايلو بريكتش في كلمة له طقوس الصيام عند الأرثوذكس، فيما ألقى المحيميد كلمة بعث بها رئيس أساقفة سبسطية الروم الأرثوذكس المطران عطاالله حنا هنأ فيها المسلمين بالشهر الفضيل.

المزيد من الصورdot4line


أخبار ذات صلة dot4line
التعليقات الأخيرة
dot4line
 

82.9991
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top