فنون  
نسخ الرابط
 
  
  
 
  A A A A A
X
dot4line

برنامج عن المرأة الكويتية.. فقط

سراي البيت «يحتضن انجازات بناتنا ومواهبهن»

2012/02/03   08:06 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5
سراي البيت «يحتضن انجازات بناتنا ومواهبهن»

أميرة نجم: الفتاة الكويتية «سنعه» ومبدعة بكل المجالات و «تهبل»
زينة كرم: رجعت لجذوري من خلال البرنامج الجديد
جابر الجاسر: أؤمن بان للنساء دوراً كبيراً في الحياة يجب تسليط الضوء عليه


متابعة وتصوير – آلاء الوزان:
برنامج جديد يسلط الضوء على المرأة الكويتية، وكل مايتعلق بها، ويبرز مواهبها وانجازاتها ويبين دورها المهم باعتبارها نصف المجتمع انه «سراي البيت» الذي يطرح مواضيع مختلفة تهم الفتاة الكويتية، وهو فكرة واعداد اميرة نجم، وتقديم زينة كرم، واخراج جابر الجاسر، والمتابعة والتنسيق لاحمد محمد، ويبث مساءً عبر اثير اذاعة الكويت اف ام كل احد، وثلاثة، وخميس.
«الوطن» زارت احدى حلقات البرنامج، وكان ضيف الحلقة الدكتور محمد الشمالي استشاري امراض الجهاز الهضمي، والكبد، ودار الحوار معه عن مشكلة البدانة، والاساليب الجراحية في تخفيض الوزن، وكانت هناك العديد من الاتصالات الهاتفية والاستفسار حول هذا الموضوع.
بعدها التقينا فريق عمل البرنامج، وكانت البداية مع المعدة النشطة اميرة نجم التي وحدثتنا عن البرنامج قائلة «هذا البرنامج يخص كل كويتية ويخاطبها فمن خلاله اسلط الضوء على هواياتها، ومهاراتها وانجازاتها، واهم البطولات التي حصلت عليها، ففي حلقة سابقة استضفنا بطلتي الكويت في المبارزة، وهما بلسم ولولوة الايوب وتكلمنا معهما عن دور المرأة في دنيا الرياضة واهم ما حصلت عليه من تفوق وبطولات، وفي حلقة اخرى كانت ضيفتنا امرأة كويتية تملك شركة لتغليف الهدايا بابتكار وتغليفها وتوصيلها للمنازل، كما تحدثنا مع طباخة كويتية، فمن خلال «سراي البيت» نكتشف ماتقوم به البنات الكويتيات في بيوتهن».
واضافت: كما نعالج مواضيع واموراً مهمة تهم المرأة، ونريد ان نوعي بها «بناتنا» اللائي غفلن عنها، وايضا سنطرح من خلال البرنامج كل الافكار الجديدة التي يحملونها فنحن نهدف لان نبين للعالم اجمع ان البنت الكويتية «سنعة» ومبدعة بكل المجالات و «تهبل».



التركيز على المرأة

وعما اذا كانت فكرة هذا البرنامج مقلدة وما الجديد فيها قالت نجم «فكرة البرنامج ليست جديدة ولكن الجديد فيها هو تسليط الضوء على المرأة الكويتية فقط، فالكثير من البرامج النسائية سواء الاذاعية او التلفزيونية تكلمت عن المرأة ولكن بشكل عام وربطت برامجها بمواضيع اخرى منوعة لاتخص المرأة ولكنني اريد التركيز على البنت الكويتية لاغير».
وأبدت أميرة نجم امتنانها وسعادتها بالعمل مع زينة كرم وقالت «(وايد مستانسة) بالتعامل مع زينة وأنا فكرت فيها لتكون مقدمة لهذا البرنامج كونها فتاة كويتية لأنني أردت ان نخاطب الكويتيات ونكون «منهم وفيهم» وهنا تكتمل فكرة البرنامج، وتم ترشيح زينة للعمل بعد موافقة الوكيل المساعد محمد العواش وخديجة دشتي الذين رحبوا بهذا الاسم».
وفي نهاية حديثها كشفت عن سبب اختيار اسم البرنامج وكيف طرأ هذا الاسم على بالها فقالت «اقترحته على الاعلامية الكبيرة غنيمة الفهد فأعجبت به».

اشتقت للميكروفون

وبعدها اتجهنا الى المذيعة زينة كرم التي حدثتنا عن تجربتها الأولى في التقديم الاذاعي قائلة «اشتقت كثيرا (للميكروفون) ما جعلني أخوض هذه التجربة الاذاعية خاصة انني ابتعدت فترة طويلة عن التقديم التلفزيوني لانشغالي بالتمثيل وأنا أساسا مذيعة فكانت تمتلكني الرغبة الشديدة من قَبل لتقديم نوع من أنواع البرامج الاذاعية وحصل ذلك عندما جاءتني المعدة أميرة نجم وعرضت على الأمر اذ كان الترشيح من قبل اذاعة الكويت أف أم فشعرت بأنني رجعت لجذوري من خلال برنامج «سراي البيت» لأن التقديم كالفيروس بالدم لا أستطيع التخلص منه ويظل معي طول العمر ولكنه فيروس حميد ليس سيئا، وأنا سعيدة جدا بهذه التجربة».
وعن الفرق الذي لمسته كرم بالاذاعة قالت «فرق كبير فمن خلال التلفزيون هناك عوامل عدة نستطيع توصيل الفكرة من خلالها غير الصوت لكن بالاذاعة وسيلة الاتصال الوحيدة بيني والمستمع هي الصوت فقط، فهنا يجب توظيف كل حواسنا في حاسة واحدة تعبر عن حالة المذيع وهذا تحد كبير، كما ان هناك أصوات تقبلها الاذن وأخرى تنفر منها».
وعن تكرارها التجربة، أجابت: «لا أعلم فأنا أنظر لجودة العمل المقدم لي سواء كان عملا دراميا أو برنامجا فأرى القيمة من ورائه وهل سيضيف لي شيئا أم لا وبالنهاية أقرر».
وعما اضافه لها البرنامج قالت: «اضاف لي تجربة جديدة للتعامل مع «المايك» لأني أحب «المايك» كثيرا وكان بخاطري ان أتعامل معه وأنا مستمتعة بهذه التجربة، وتعرفت على فريق عمل جميل واشتغلت لأول مرة في محطة بلدي وفي محطة حكومية كوني خضت تجارب التقديم قبل ذلك في محطات خاصة فهذا فخر لي وهذه كلها نقاط ايجابية بالنسبة لي».

دور كبير

وفي الختام قالت كرم: «سراي البيت برنامج كل بنت كويتية وأنا أشجع كل النساء على متابعته فنحن دائما نسعى لتقديم كل ما يفيدهن فهو مهداة منا لكل بنت وامرأة كويتية».
بالنهاية اتجهنا الى مخرج البرنامج جابر الجاسر فحدثنا عن الجديد الذي يراه هو كمخرج للبرنامج فقال: «الجديد هو أنني لأول مرة أعمل برنامجا يتكلم عن المرأة وهذا شرف كبير لي فأنا أؤمن ان للمرأة دورا كبيرا في الحياة والمرأة الكويتية خاصة تستحق كل الاهتمام وأنا لدي بنتان «صبا» و«سلسبيل» وهذا ما دفعني أكثر للعمل في البرنامج».
واضاف «كنت أتمنى ان يكون لدينا مطربات كويتيات أكثر لأضع في البرنامج أغاني نسائية كويتية فقط، ليبدو البرنامج نسائيا كويتيا بحتا ولكن للأسف مطرباتنا قلة لذا أصبحت الأغاني عادية ومنوعة كأي برنامج آخر».
وعن تعامله مع زينة كرم قال: «زينة «وااايد زينة» فهي اسم على مسمى، فالتعامل معها جميل جدا لأنها متعاونة، وتحب ان تأخذ الملاحظات، وتتقبلها بصدر رحب، ودائما تسأل ما اذا كان هناك أي تقصير منها أو خطأ».


التعليقات الأخيرة
dot4line
 

86.0007
 
 
 
إعلن معنا
موقع الوطن الإلكترونية – حقوق الطبع والنشر محفوظة
 
Top