الأولى  
 
 
  
  
 
  A A A A A


الحكومة تطلب مجدداً من الانتربول الدولي القبض عليه وتسليمه إلى الكويت.. وتشكل لجنة لمتابعة ملفه.. وتعليمات عليا بإجراءات صارمة ضده

سحب جنسية ياسر.. بعد 3 أسابيع

2010/09/08   08:45 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 0/5

الخرافي: سحب جنسية بالتأسيس ليس أمراً سهلاً
الطبطبائي: سحب جنسيته يدرأ الفتنة
القلاف: سأستجوب الخالد إذا سحبت جنسية ياسر ولم تسحب جنسية عثمان
ياسر يتقدم بشكوى ضد النواب في بريطانيا
حماد: قرار الحكومة أثلج صدور المسلمين


* العمير: الحكومة مطالبة ببيان واضح عن إحضار المجرم وسحب جنسيته


كتب محمد السلمان ومحمد الخالدي وأسامة القطري وأحمد زكريا وأحمد الشمري وجراح المطيري وعبدالله الهاجري وابتسام سعيد:

أبلغت الحكومة كتلا نيابية ونوابا انها اتخذت قرارا بالطلب من الانتربول الدولي مجددا جلب المدعو ياسر الحبيب لمحاكمته في الكويت على فعلته الشنيعة بالاساءة الى أم المؤمنين، واذا لم تتمكن من جلبه خلال ثلاثة اسابيع ستشرع في اجراءات سحب جنسيته الكويتية.
واكد نواب ان تعليمات عليا قد صدرت لمجلس الوزراء لقطع دابر الفتنة واتخاذ اجراءات صارمة ضد الحبيب حتى يكون عبرة لكل من يحاول المساس بثوابت المجتمع الكويتي واصول الدين، وقد شكل مجلس الوزراء لجنة من وزارات الداخلية والعدل والمواصلات والدولة لشؤون مجلس الوزراء لمتابعة ملف الحبيب واتخاذ الاجراءات اللازمة ضده.
واعلن النائب د.وليد الطبطبائي ان كتلة التنمية والاصلاح تلقت تطمينات حكومية انه في حال لم يتم جلب المجرم الهارب ياسر الحبيب خلال ثلاثة اسابيع، فانه سيصدر عن مجلس الوزراء قرار بسحب جنسيته.
وقال الطبطبائي ان كتلة التنمية تشيد بهذا الموقف الذي سيدرأ الفتنة مع تأكيدها على انها لن تتأخر عن تحريك المساءلة السياسية لوزير الدخلية جابر الخالد في حال تراخي الحكومة عن الوفاء بواجبها وان الكتلة ستراقب الوضع عن كثب لمعاقبة من انتهك حرمة الدين.
ومن جانبه اعلن النائب حسين القلاف انه سيعد مسودة استجواب لرئيس الحكومة اذا تم سحب جنسية ياسر الحبيب ولم تسحب جنسية عثمان الخميس، فنحن نعتقد ان ياسر اخطأ وان عثمان ليس اقل خطأ منه والبلد اعز من أي مثير للفتنة، اما الكيل بمكيالين فلن نقبل فيه حتى لو كان على قطع الرقاب.
وناشد القلاف كل من يملك فيديو او شريط كاسيت او سي دي او كتاب يكفر فيه عثمان الخميس الشيعة ويتعرض لعقيدتهم ويتطاول على الامام المهدي عليه السلام او يمس العلماء ان يقدمه لسكرتارية مكتبي في اقرب وقت ممكن.
وقال القلاف اننا امام منعطف تاريخي خطير اما يحكم البلد آل الصباح الكرام او فيصل المسلم وهايف والطبطبائي والحربش، فقد ارتضينا ابناء واباء واجداد منذ 300 سنة حكم آل الصباح أما الاخرون فلا نقبل حكمهم ساعة.
ومن جانبه طالب رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي بمعالجة قضية ياسر الحبيب وفقاً للاجراءات القانونية، وتمنى الخرافي عدم تداول موضوع سحب الجنسية لأن سحب اي جنسية اولى وبالتأسيس ليس سهلاً خصوصا مع الضوابط الموجودة في الدستور ولذلك علينا الحذر كل الحذر عند التحدث عن سحب الجنسية.
واكد الخرافي انه على يقين ان احدا لا يقبل الاساة الى ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها، ولا بد في الوقت نفسه اخذ الحيطة والحذر من الفتنة والابتعاد عن كل من يسعى للاضرار بالوحدة الوطنية وتجنب سكب الزيب على النار.
وشدد الخرافي على الالتزام بتعاليم ديننا الحنيف التي تحث على عدم الاساءة لبعضنا البعض، وان نعالج مواضيعنا بالحكمة كأخوة متحابين، واكد وجوب قطع الطريق امام كل من شأنه اثارة الفتنة وخدش الوحدة الوطنية في البلاد، داعيا الى الالتزام بتعاليم الدين الحنيف ومعالجة كل مواضيعنا بالحكمة ومن خلال القانون وعدم الخروج عنه، واذا كانت هناك اساءة فلا بد من اتخاذ اجراءات قانونية بحق من اساء حتى لا تتكرر.
ومن جانبه وفي الاطار ذاته شكر وثمن واشاد النائب سعدون حماد بتفاعل مجلس الوزراء مع قضية المدعر ياسر الحبيب وحرصه على قطع دابر الفتنة وتهدئة نفوس الأمة بعد فعلته الشنيعة بالتعرض لأم المؤمنين واصول الدين وثوابت الأمة.
وقال حماد ان قرار مجلس الوزراء بمحاولة جلب الحبيب الى الكويت ومحاكمته خلال ثلاثة اسابيع وفي حال عدم التمكن من ذلك ان يشرع في سحب جنسيته هو قرار حكيم اثلج صدور المسلمين في الكويت وخارجها، مشيرا الى ان مجلس الوزراء اثبت بقراره حرصه على سمعة الكويت وعلى ثوابت الأمة، وانه طبق تعليمات صاحب السمو امير البلاد بمنع الفتنة والاضرار بالوحدة الوطنية والنسيج الاجتماعي.
ودعا حماد الحكومة الى الاستمرار بالوقوف بالمرصاد لكل من تسول له نفسه افتعال مثل هذه التصرفات المخزية بالاساءة الى الدين والثوابت والتحريض بإثارة الفتنة، فالكويت دولة مترابطة يعيش تحت مظلتها كل فئات المجتمع ومن يحاول جرها الى اتون الفتنة سيجد الكل يقف بوجهه.
واسف حماد لإضاعة وقت البلد والانشغال في قضية اثارها جاهل لا يفقه شيئاً والاكثر اسفا ان يكون هذا الجاهل كويتي الجنسية هدفه تخريب ما بنته الكويت واجدادها واهلها الذين جبلوا على المحبة والتسامح والقبول بالآخر في ممارسة عباداتهم واعمالهم في الدنيا والآخرة.
ومن جانبه اكد النائب مبارك الخرينج انه لم يشر نهائيا الى اغلاق مواقع عثمان وجعفر ومطلق وانما قال ان على الحكومة اغلاق المواقع الالكترونية لزيد او عبيد الذين يسيئون الى عقائدنا وان هذا الكلام مثبت في اجتماع لجنة الظواهر السلبية.
واعرب الخرينج عن تأييده لسحب جنسية المدعو ياسر الحبيب في حال عدم قدرة وزارة الداخلية استلامه من الانتربول.
ودعا النائب علي العمير الحكومة الى ان تعلن في بيان واضح للشعب الكويتي قاطبة عن عزمها احضار المجرم ياسر الحبيب او سحب جنسيته.
ومن ناحية اخرى طالبت رئيسة اللجنة التعليمية النائب د.سلوى الجسار الحكومة بسرعة اقرار كادر المعلمين، مشيرة الى ان اللجنة ستناقش هذه القضية المهمة في اجتماعاتها في المرحلة المقبلة.
ولفتت بان المعلمين في الكويت يتقاضون أقل الرواتب اذا ما قورنت بالدول الخليجية الاخرى، معتبرة مهنة التعليم من المهن الشاقة بعد ان تحولت الى مهنة طاردة وليست جاذبة.
وفي اتجاه آخر عقدت كتلة العمل الشعبي اجتماعا لها واستعرضت بيانات ومستندات قدمها عضوها احمد السعدون حول الاستيلاء على اراض لأملاك الدولة وتأجيرها بالباطن بمبالغ باهظة من خلال عقود مع املاك الدولة، وكشف مصدر مطلع انه تقرر تكليف السعدون بهذا الملف المتعلق بالتجاوزات على املاك الدولة تمهيدا لفتحه بداية دور الانعقاد المقبل، مشيرا الى ان من بين الاجراءات العمل على اجراء تعديلات على قانون املاك الدولة يمنع بموجبها التأجير بالباطن وتكليف فريق عمل من املاك الدولة بإعادة مراجعة عقود املاك الدولة من جديد ومتابعتها دوريا والكشف على العين المؤجرة بين فترة واخرى للتأكد من سلامة استخدام العين وفقا للعقد المبرم وعدم تأجيره بالباطن وسحب املاك الدولة المخالفة.
تقدم الهارب من العدالة ياسر الحبيب ببلاغ الى السلطات البريطانية يتهم فيه النواب ناجي العبدالهادي وفيصل المسلم ومحمد هايف المطيري وجمعان الحربش ووليد الطبطبائي وعلي العمير ومحمد براك المطير ومبارك الوعلان بالتحريض المباشر والضمني على قلته بحسب ما ذكر موقعه الالكتروني أمس.
وشملت لائحة الاتهام ايضا الداعية الكويتي نواف السالم والسوري عدنان العرعور ورئيس الاتحاد العام لطلبة ومتدربي الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب.
وذكر الموقع انه من المقرر الحاق عدد من الاسماء الأخرى الى صحيفة الاتهام.
بدوره اعتبر النائب وليد الطبطبائي في تصريحات خاصة لـ «الوطن» ان البلاغ الذي تقدم به ياسر الحبيب للسلطات البريطانية محاولة منه لمنع تسليمه للكويت بحجة ان حياته مهددة، مشددا على ان هكذا بلاغ لن يخفض الصوت الداعي الى محاسبة الحبيب عما قاله من اساءات، وقلل الطبطبائي من اهمية تلك الدعوى التي تقدم بها ياسر الحبيب.
من ناحية مقابلة، تقدم المحاميان عادل عبدالهادي ودويم المويزري امس الى النيابة العامة بشكوى ضد ياسر الحبيب التمسا فيها الاسراع في القبض عليه واحضاره الى الكويت لانزال العقاب بحقه، وذلك على خلفية اساءته الى زوجتي الرسول صلى الله عليه وسلم عائشة وحفصة خلال ندوة اقامها على موقع شبكة الانترنت.
من جهة اخرى لفت المحامي حمدان النمشان ان ياسر الحبيب دعا سابقا لالغاء دولة الكويت واقامة دولة القطيف وهو ما يوجب اسقاط جنسيته.



359.375
 
 
 

موقع جريدة الوطن – حقوق الطبع والنشر محفوظة